وزير خارجية ليبيا يقوم بزيارة تاريخية لبريطانيا   
الخميس 1424/12/15 هـ - الموافق 5/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تعهد ليبيا بالتخلي عن أسلحتها التقليدية فتح الباب على مصراعيه أمامها لتحسين علاقاتها مع واشنطن ولندن ( أرشيف - رويترز)
يصل وزير الخارجية الليبي محمد شلقم إلى بريطانيا الأسبوع المقبل في أول زيارة من نوعها لمسؤول ليبي منذ عام 1969، وذلك بعد أن أعلنت طرابلس قرارها بالتخلي عن برامجها لإنتاج أسلحة الدمار الشامل.

وأعلنت الحكومة البريطانية أن زيارة شلقم التي سوف تستمر الاثنين والثلاثاء تشمل إجراء محادثات مع رئيس الوزراء توني بلير ووزير خارجيته جاك سترو في إشارة للأهمية التي توليها لندن للزيارة.

ومن جانبه وصف مدير شؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالخارجية البريطانية إدوار تشابلن زيارة شلقم بالحدث الهام في علاقات تتطور بشكل مطرد، وقال "إن هدفنا مساعدة ليبيا بشكل عام في مسيرتها للعودة لنسيج الأسرة الدولية".

ومن الجدير بالذكر أن تعهد طرابلس بالتخلي عن أسلحتها غير التقليدية قد مهد الطريق أيضا أمام تحسين علاقاتها مع واشنطن، ويتوقع المراقبون أن تشهد هذه العلاقات تطورا كبيرا خلال الفترة القادمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة