مبارك يتجه لتعيين غالي رئيسا لمجلس حقوق الإنسان   
السبت 1424/11/25 هـ - الموافق 17/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بطرس بطرس غالي
أفادت مصادر مصرية بأن الرئيس حسني مبارك سيعين قريبا الأمين العام السابق للأمم المتحدة بطرس بطرس غالي في منصب رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان الذي أنشئ العام الماضي.

وقال مصدر رسمي رفيع المستوى إن الرئيس سيعين وزير الإعلام الأسبق أحمد كمال أبو المجد نائبا لرئيس المجلس، وأشار إلى أن المجلس سيعمل على حماية حقوق الإنسان، لكنه في الوقت نفسه اعتبر أن هذه الحقوق يساء استغلالها سياسيا.

وانبثقت فكرة إنشاء المجلس الذي يتكون من 25 عضوا من خلال لجنة السياسات بالحزب الوطني الديمقراطي الحاكم والتي يترأسها جمال مبارك نجل الرئيس المصري.

وكان غالي (82 عاما) قد شغل منصب الأمين العام للأمم المتحدة لمدة خمس سنوات ابتداء من يناير/كانون الثاني 1992. وكان وقت تعيينه نائبا لرئيس الوزراء للشؤون الخارجية في مصر منذ مايو/أيار 1991.

وشغل قبل ذلك منصب وزير الدولة للشؤون الخارجية بين عامي 1977 و1991. كما شغل منصب الأمين العام لمنظمة الدول الناطقة بالفرنسية المعروفة باسم الفرنكفونية بعد عمله في الأمم المتحدة إلى العام 2002.

وفي أول رد فعل للمنظمات الحقوقية المحلية، قال رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان هشام قاسم إن بطرس غالي يتمتع باحترام في أوساط المصريين، لكنه أردف بالقول "إنه لا يملك خلفية في مجال حقوق الإنسان"، واستبعد أن تتم تسمية ناشط في مجال حقوق الإنسان رئيسا للمجلس.

وعارض عاملون في مجال حقوق الإنسان مبدأ التعيين في المجلس، بينما قال آخرون إنهم يقبلون التعيين ولكنهم سيقدمون استقالتهم لو مضت الأمور بشكل خاطئ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة