ميلان يتنفس الصعداء وتأهل نابولي بكأس إيطاليا   
الخميس 15/3/1435 هـ - الموافق 16/1/2014 م (آخر تحديث) الساعة 0:44 (مكة المكرمة)، 21:44 (غرينتش)
الياباني كيسوكي هوندا سجل هدفا افتتح به سجله مع الفريق اللومباردي (الأوروبية)
طرد ميلان سوء الطالع الذي رافقه في الفترة الأخيرة ببلوغه الدور الربع النهائي من مسابقة كأس إيطاليا لكرة القدم بعد فوزه على ضيفه سبييتزا من الدرجة الثانية 3-1 مساء الأربعاء على ملعب "سان سيرو". كما تأهل نابولي بفوززه على أتلانتا 3-1.
 
ودخل ميلان المباراة بمعنويات مهزوزة بعد إقالة المدرب ماسيميليانو أليغري إثر الهزيمة المخيبة جدا أمام ساسوولو المتواضع (3-4) الأحد في الدوري. وخاض اللقاء بقيادة مساعد المدرب ماورو تاسوتي بانتظار تولي نجم وسطه السابق الهولندي كلارينس سيدورف تدريب الفريق اعتبارا من اليوم الخميس.

ويسعى الفريق اللومباردي لإنقاذ موسمه المحلي من خلال مسابقة الكأس بعد أن فقد الأمل في المنافسة على لقب الدوري أو حتى الحصول على مركز مؤهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، علما بأنه يتخلف في الدوري بفارق 20 نقطة عن المركز الثالث الأخير المؤهل إلى دوري الأبطال، و30 نقطة عن يوفنتوس حامل اللقب والمتصدر.

بدون صعوبة
ولم يجد "روسونيري" صعوبة في تخطي ضيفه المتواضع، وقد افتتح التسجيل في الدقيقة 28 عبر روبينيو بعد عرضية من جامباولو باتزيني الذي أضاف بنفسه الهدف الثاني في الدقيقة 31.

وفي الشوط الثاني، افتتح الياباني كيسوكي هوندا -القادم من سسكا موسكو الروسي- سجله التهديفي مع الفريق اللومباردي (47). واستغل الضيوف تراخي لاعبي ميلان بعد الاطمئنان على النتيجة، لتقليص الفارق في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع عبر نيكولا فيراري.

وضرب ميلان -الباحث عن لقبه الأول في المسابقة منذ العام 2003 والسادس في تاريخه- موعدا في الدور الربع النهائي مع أودينيزي الذي أطاح بقطب ميلانو الآخر إنتر ميلان (صفر-1).

وفي المباراة الثانية، تأهل نابولي بفوزه على ضيفه أتلانتا بثلاثة أهداف سجلها خوزيه كاليخون (15 و80) ولورينزو إنسيني (72) مقابل هدف سجله جوسيبي دي لوكا (14).

وبلغ الدور ذاته أيضا سيينا بفوزه على مضيفه كتانيا 4-1 ليواجه فيورنتينا الذي سبقه إلى هذا الدور على حساب كييفو (2-صفر).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة