طالبان تفرض ملابس خاصة على الهندوس   
الثلاثاء 1422/2/28 هـ - الموافق 22/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أفغانيات يرتدين الشادور
قالت حركة طالبان الحاكمة في أفغانستان إنها ستفرض على أفراد الطائفة الهندوسية ارتداء ملابس خاصة تميزهم عن المسلمين.

وقال وزير شرطة الأديان في طالبان محمد والي لوكالة أسوشيتدبرس إن الخطة ستطبق قريبا لكنه لم يتم تحديد موعد بعد. وأضاف أن القانون سيفرض أيضا على المرأة الهندوسية ارتداء الحجاب نفسه الذي ترتديه المرأة المسلمة في أفغانستان.

ولقي القرار استنكارا من قبل الحكومة الهندية ذات الأغلبية الهندوسية. ونقلت وكالة ترست الرسمية عن مسؤول بوزارة الخارجية الهندية قوله إن الخطوة تشكل تمييزا ضد الأقليات، واعتبر القرار دليلا آخر على انحراف الأفكار الأيدولوجية عند طالبان.

ورفض والي هذه الانتقادات وقال إنها لن تثني حركة طالبان عن قرارها، مؤكدا على وجوب تمييز الأقليات في الدولة المسلمة.

ولم تحدد حركة طالبان التي تسيطر على 95% من الأراضي الأفغانية بما فيها العاصمة كابل شكل الملابس التي يتوجب على الهندوس المقيمين في أفغانستان ارتداءها، لكن والي أكد أن القرار لن يشمل المسيحيين أو اليهود لأنه لا وجود لهم في أفغانستان، كما استبعد أفراد طائفة السيخ من القرار لأنه يمكن تمييزهم بسهولة عبر العمامة الخاصة بهم. ولم يتضح بعد ما إذا كان يتوجب أيضا على الأجانب المقيمين في أفغانستان ارتداء ملابس مميزة أم لا.

يشار إلى أنه يوجد على الأقل خمسة آلاف هندوسي يعيشون في العاصمة كابل، بينما يعيش الآلاف منهم في مدن وقرى أخرى في أفغانستان، لكن لا يوجد أرقام معلن عنها تحدد عددهم بالضبط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة