زيباري: مصر تخلق توازنا بالعراق   
الاثنين 1431/1/5 هـ - الموافق 21/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 17:10 (مكة المكرمة)، 14:10 (غرينتش)
مبارك وجه دعوة مفتوحة للمالكي لزيارة القاهرة وقتما شاء (الأوروبية)

اعتبر وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أن الدور المصري في بلاده سيخلق نوعا من التوازن في العراق.
 
جاء ذلك عقب لقاء الرئيس المصري حسني مبارك ورئيس الوزراء العراقي  نوري المالكي الذي اختتم اليوم الاثنين زيارة للقاهرة استمرت يومين.
 
وقال زيباري إن مبارك وجه دعوة مفتوحة للمالكي لزيارة القاهرة بأي وقت يشاء، وإنه مرحب به في مصر دائما، وإن مبارك أكد له أن القاهرة ستكون دائما مساندة للعراق، وإنها على استعداد لتقديم كافة الإمكانات لدعم العراق واستقراره وإعادة إعماره.
 
وذكر الوزير أن الموضوعات التي تناولتها المباحثات تركزت على الترحيب بالعودة القوية للقاهرة إلى العراق من خلال السفارة المصرية في بغداد التي تم افتتاحها مؤخرا، ومن خلال تفعيل أعمال اللجنة العليا المشتركة.
 
وأشار إلى أنه تم التأكيد خلال زيارة المالكي على ضرورة تفعيل الدور الاقتصادي المصري بالبلاد والاستفادة من التجربة المصرية في بناء القدرات العراقية بالوزارات والمؤسسات، وأيضا حل جميع المشكلات العالقة أمام وجود قوي للشركات ورجال الأعمال والمستثمرين المصريين بالعراق.

وفي موضوع آخر قال زيباري إن العراق لم يتهم سوريا بالوقوف وراء التفجيرات الأخيرة، ولكنه اتهم قيادات بعثية عراقية وعناصر مدربة من الأجهزة الاستخبارية والأمنية التابعة للنظام السابق.
 
من جهتها ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية أن المالكي بحث مع نظيره أحمد نظيف سبل تدعيم العلاقات الثنائية في كافة المجالات وعلى رأسها العلاقات الاقتصادية والسياسية ومساهمة القاهرة في إعادة إعمار العراق.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة