جاكرتا تأمر بإصدار بطاقات هوية جديدة في آتشه   
السبت 1424/3/24 هـ - الموافق 24/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود إندونيسيون يحرسون مدرسة محترقة في إقليم آتشه (رويترز)
أمرت جاكرتا اليوم كل المدنيين في إقليم آتشه المضطرب بالحصول على بطاقات هوية جديدة، في خطوة تهدف إلى منع "المتمردين الانفصاليين" من الاختلاط بالسكان.

وقال قائد عسكري في الجيش الحكومي إن هذا الإجراء يأتي في صالح الشعب لتطبيع الوضع في مناطق آتشه، موضحا أن بطاقة الهوية ستحمل توقيعات من السلطات والشرطة المحلية والقوات المسلحة.

ومن الناحية النظرية فإن هذه البطاقات ستسهل على السلطات تحديد "المتمردين" الذين يحاولون الاختفاء وسط المدنيين. وتقول الشرطة إن مقاتلي آتشه قاموا في الأيام الأخيرة بمصادرة بطاقات الهوية القديمة للناس.

وشنت إندونيسيا هجوما على مقاتلي حركة آتشه الحرة يوم الاثنين الماضي بعد انهيار اتفاقية سلام أبرمت قبل خمسة أشهر. وتقول الحكومة إن 58 متمردا قتلوا في حين فر 23 ألف مدني من ديارهم في الإقليم الواقع عند الطرف الشمالي من جزيرة سومطرة.

غير أن مقاتلي آتشه يؤكدون أن 53 مدنيا قتلوا في أحدث جولة للقتال إلى جانب 12 من مقاتلي الحركة و43 من جنود الجيش والشرطة. وتأمل جاكرتا أن تنتهي الحملة العسكرية خلال ستة أشهر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة