تحطم طائرة شحن سودانية ومقتل طاقمها الروسي   
الخميس 22/8/1425 هـ - الموافق 7/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:58 (مكة المكرمة)، 0:58 (غرينتش)

أعلن اليوم في الخرطوم أن طائرة شحن سودانية تحطمت وقتل طاقمها الروسي المؤلف من أربعة أفراد.

وقال المركز الإعلامي السوداني إن الطائرة الروسية الصنع والمملوكة لشركة "سارية" كانت قد أقلعت من مطار الأبيض في ولاية جنوب كردفان أمس في طريقها إلى بلدة جوبا الجنوبية، وفقد الاتصال معها قبل إرسال ثلاث طائرات للبحث عنها.

وتحطمت الطائرة في منطقة هجليج بكردفان بعد أن طلب الطيار الإذن لإجراء هبوط اضطراري.

وذكرت الإذاعة السودانية أن الأشخاص الأربعة الذين قتلوا على متن الطائرة وهي من نوع أنتونوف-12 هم من الروس.

وأضافت أن وزير الطيران المدني السوداني علي تميم فرتاك أصدر أمرا بتعليق جميع رحلات شركة سارية في انتظار إجراء التحقيق.

ومعلوم أن سارية -وهي شركة طيران خاصة مقرها الخرطوم- فقدت إحدى طائراتها في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي عندما شب حريق فيها وانفجرت في جنوب السودان، مما أودى بحياة 13 شخصا كانوا على متنها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة