برلين تعرض فيلما عن الأكراد تحت حراسة أمنية مشددة   
الخميس 1422/9/21 هـ - الموافق 6/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جثة أحد الحراس ملقاة على قارعة الطريق بجانب حطام سيارة جعفر أوقان قائد الشرطة في مدينة ديار بكر الذي قتل على يد عدد من المسلحين في يناير / كانون الثاني الماضي
افتتح في العاصمة الألمانية برلين فيلم تركي عن الجماعات الكردية المناهضة للحكومة التركية وسط حراسة أمنية مشددة. وتوقعت السلطات الألمانية وقوع احتجاجات مع افتتاح فيلم (القلب الكبير) في برلين التي يقيم فيها أكبر عدد من الأتراك معظمهم من الأكراد.

وتستند قصة الفيلم إلى مسلسل تلفزيوني تركي شهير عن عدد من حوادث القتل الموجهة ضد قيادات الشرطة جنوب شرق تركيا والأعمال العنيفة لإعاقة التحقيقات التي تجريها الشرطة هناك.

وقال مخرج الفيلم عثمان سيناف إنه هدف إلى عرض العمليات التي شنتها جماعات كردية مسلحة مثل حزب الله وحزب العمال الكردستاني المحظورين في تركيا على السلطات الحكومية منذ نحو 15 عاما لإقامة منطقة حكم ذاتي جنوب شرق تركيا.

ولم ترد أنباء عن وقوع حوادث مع بداية العرض الذي حضره 1500 مشاهد أغلبهم أتراك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة