الملك السابق لبلغاريا يرغب بأن يصبح رئيسا للوزراء   
الأحد 1422/4/9 هـ - الموافق 1/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سيميون الثاني يصافح أنصاره(أرشيف)

نقلت صحيفة إسبانية عن ملك بلغاريا السابق سيميون الثاني في مقابلة أجرتها معه قوله إنه لا بديل أمامه سوى أن يصبح رئيسا لوزراء بلغاريا.

وكانت حركة الملك السابق الجديدة قد فازت في الانتخابات التشريعية التي جرت يوم 17 يونيو/ حزيران الماضي بنصف مقاعد البرلمان.

وذكرت صحيفة إيل موندا أن الملك السابق أكد أن نسبة كبيرة من الشعب البلغاري ترحب باختياره رئيسا للوزراء. وتعهد سيميون الثاني باستمرار مشاوراته مع الأحزاب السياسية في البلاد من أجل تشكيل حكومة ائتلافية.

يذكر أن الملك سيميون الثاني الذي أجبر على العيش منفيا في إسبانيا منذ استيلاء الشيوعيين على السلطة في البلاد عام 1946، استقبل بحفاوة كبيرة لدى عودته إلى البلاد في مايو/ أيار 1996 قادما من مدريد حيث كان يدير شركة للاستشارات، وقد شكل حركته السياسية في شهر أبريل/ نيسان الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة