رواد التكنولوجيا بين الأكثر تأثيرا في العالم   
الجمعة 1433/5/28 هـ - الموافق 20/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 3:39 (مكة المكرمة)، 0:39 (غرينتش)
مجموعة أنونيموس حلت في المرتبة الأولى ضمن الشخصيات المائة الأكثر تأثيرا في العالم

حل عدد من رواد التكنولوجيا في مراكز متقدمة من قائمة وضعتها مجلة "تايم" الأميركية لمائة شخصية هي الأكثر تأثيرا في العالم لعام 2012. وكان من اللافت احتلال مجموعة أنونيموس المرتبة الأولى في تلك القائمة حسب تصويت القراء.

وأنونيموس مجموعة غير مركزية من قراصنة الإنترنت مسؤولة عن تنفيذ هجمات إلكترونية على نطاق واسع شملت هيئات حكومية واقتصادية وشركات كبيرة.

وجاء إيريك مارتن مؤسس موقع "ردديت" -وهو موقع لتبادل الأخبار الاجتماعية- في الترتيب الثاني، تلاه ضمن القائمة المدير التنفيذي لآبل تيم كوك الذي تولى مهمة إدارة الشركة من بعد ستيف غوبز، وبرز اسمه بشكل خاص بعد النجاح الكبير الذي حققه إطلاق جهاز آيباد الجديد في مارس/آذار الماضي.

كما برزت ضمن القائمة الإدارية في فيسبوك شيريل ساندبيرغ التي تعتبر أيضاً ناشطة ومتحدثة في عدد من قضايا المجتمع، في وقت غاب فيه مديرها مارك زوكربيرغ مؤسس فيسبوك عن القائمة لهذا العام.

ومن ضمن من وردت أسماؤهم أيضاً دانيال إي.كي المدير التنفيذي لشركة "سبوتيفاي" المختصة في تقديم خدمة الاستماع إلى الموسيقى عبر موقعها، ورائد الأعمال مارك آندرسون، وبين راتاري مؤسس موقع "تشينغ.أورغ" الذي يروج للتغيير الاجتماعي عبر الإنترنت.

كما ورد في القائمة سلمان خان مؤسس أكاديمية خان، والمديرة التنفيذية لشركة آي.بي.أم فيرجينيا روميتي، وبيت كاشمور مؤسس موقع "ماشابل" الإخباري الذي يهتم بشكل رئيسي بالأخبار الاجتماعية.

يشار إلى أن عملية اختيار قائمة المائة شخصية تبدأ عن طريق السماح للقراء بالتصويت عبر الإنترنت للأشخاص الذين يعتقدون بأنهم الأكثر تأثيراً، ثم يختار فريق من المحررين بمجلة تايم قائمة بالمائة شخصية الأكثر تأثيراً في العالم وفق معايير معينة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة