الخرطوم تحقق بهجوم استهدف دبلوماسيا أميركيا   
الثلاثاء 1428/12/23 هـ - الموافق 1/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:50 (مكة المكرمة)، 11:50 (غرينتش)
مبنى السفارة الأميركية بالخرطوم  (الفرنسية-أرشيف)

بدأت وزارة الداخلية السودانية التحقيق لكشف ملابسات الهجوم المسلح الذي تعرض له دبلوماسي أميركي بالعاصمة االخرطوم فجر اليوم، وأسفر عن إصابته بجروح خطيرة ومقتل سائقه.
 
وطبقا لبيان الوزارة، تلقى مراسل الجزيرة نت بالخرطوم عماد عبد الهادي نسخة منه، فإن عربة مجهولة اعترضت سيارة الدبلوماسي جون مايكل غرانفيل (33 عاما) بحي الرياض الساعة 3:57  فجر اليوم، وأمطرتها بالرصاص من جهة السائق.
 
وقد أسفر إطلاق الرصاص –وفق البيان- عن وفاة السائق عبد الرحمن عباس (40 عاما) على الفور وإصابة الدبلوماسي باليد والكتف والبطن، نقل على إثرها إلى المستشفى حيث أجريت له عملية جراحية ووصفت حالته بالمستقرة.
 
وأشار البيان إلى أن قوات الأمن باشرت عملها بمكان الحادث لكشف هوية الجناة ودوافع الحادث، ووعدت الداخلية بإعلان نتائج التحقيق قريبا.
 
ويعمل غرانفيل بمكتب المعونة الأميركية بالسودان، وقد أكدت سفارة واشنطن بالخرطوم الحادث وإصابة الدبلوماسي، دون ذكر تفاصيل أخرى.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة