الأسد يفتتح تظاهرة "دمشق عاصمة للثقافة العربية"   
الأحد 1429/1/13 هـ - الموافق 20/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:25 (مكة المكرمة)، 21:25 (غرينتش)

احتفالات دمشق عاصمة للثقافة العربية افتتحت بحضور أمير قطر وحرمه (رويترز)

افتتح الرئيس السوري بشار الأسد مساء السبت رسميا احتفالية "دمشق عاصمة للثقافة العربية عام 2008" في "دار الأسد للثقافة والفنون".

وشارك في الافتتاح الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى وأمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وزوجته الشيخة موزة بنت ناصر المسند والرئيس التركي عبدالله غل والرئيس اللبناني السابق إميل لحود وعدد من المسؤولين السوريين.

وألقى موسى كلمة من وحي المناسبة, ثم تحدث الأسد فأكد أن "من دمشق سطعت فكرة القومية العربية وانطلقت الأهداف العظيمة وانتشرت ثقافة الأمل بالمستقبل وثقافة الرفض لكل آثار الاستعمارين القديم والجديد".

وقال "دمشق عاصمة للثقافة العربية يعني أن تكون عاصمة للكرامة العربية، تمنحنا الإحساس القوي بالعزة القومية والإنسانية، ولهذا فدمشق عاصمة ثقافة المقاومة بوصفها سمة أصيلة من سمات ثقافتنا العربية، ثقافة الحرية والدفاع عن الحرية".

وأضاف الرئيس السوري "نسعى كي تكون هذه الاحتفالية فرصة لإيجاد اللحمة بين المبدعين والمثقفين العرب في مواجهة التطورات المتسارعة في العالم اليوم".

وتضمن الحفل فقرات فنية متنوعة وقراءات عن دمشق قام بها فنانون سوريون.

وكانت العاصمة السورية شهدت الجمعة الفائت الافتتاح الشعبي لاحتفالية "دمشق عاصمة للثقافة العربية 2008" الذي تخلله عرض ضخم للألعاب النارية حضره آلاف السوريين في ساحة الأمويين.

وستقام في دمشق بالمناسبة نشاطات ثقافية متنوعة، أبرزها عودة الفنانة اللبنانية فيروز بعد غياب طويل عبر تقديم مسرحية "صح النوم" من 28 يناير/ كانون الثاني حتى الثاني من فبراير/ شباط في دار الأوبرا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة