مقتل أربعة في أعمال عنف طائفي بإندونيسيا   
الثلاثاء 1422/9/26 هـ - الموافق 11/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مقاتلون من حركة آتشه الحرة (أرشيف)
أعلنت الشرطة الإندونيسية أن اثنين من مقاتلي حركة آتشه الحرة لقيا مصرعهما اليوم بعد مواجهات مع الشرطة وقعت في إقليم آتشه. ومن جهة أخرى أعلن الجيش الإندونيسي أن ما لا يقل عن شخصين قتلا عند انفجار قارب كانا يستقلانه في جزر الملوك.

وقال ناطق باسم الشرطة الإندونيسية إن مسؤولا محليا في حركة آشه قتل في مواجهة في وقت مبكر من صباح أمس في قرية لامرونج. وأضاف الناطق أن الشرطة قتلت شخصا آخر يشتبه في انتمائه للحركة أمس بعد تطويق منزله في قرية كوت مسجد التي تقع في العاصمة الإقليمية باندا آتشه. غير أن الناطق باسم حركة آتشه الحرة آيه سفيان نفى هذه الأنباء.

ويشهد إقليم آتشه الغني بالموارد الطبيعية والذي يقع عند الطرف الشمالي لجزيرة سومطرة، أحداث عنف يومية بين مقاتلي حركة آتشة وقوات الأمن. يذكر أن العنف في آتشه التي تطالب بالانفصال عن إندونيسيا أودى بحياة أكثر من 1500 شخص هذا العام. كما قتل ما يقرب من 10 آلاف شخص في الإقليم منذ اندلاع المواجهات عام 1976.

انفجار قارب
دوريات للجيش في أمبون بعد مواجهات بين المسلمين والمسيحيين (أرشيف)
ومن جهة أخرى أعلن الجيش الإندونيسي مقتل اثنين كانا يستقلان قاربا يحمل على متنه 43 شخصا. وانفجر القارب في خليج خارج جزيرة أمبون في جزر الملوك.

وقال متحدث عسكري إن القارب المزود بمحرك كان يقل مسيحيين مقيمين في أمبون إلى منطقة قريبة أخرى عند ما انفجرت قنبلة أدت إلى اشتعال النار في القارب. ونقل الجرحى إلى المستشفيات.

وقال قائد عسكري محلي إن الانفجار وقع في محرك القارب، غير أنه لا يعرف ما إذا كان نشأ عن قنبلة. وقال صحفي محلي إن المسيحيين في المنطقة اتهموا مسلمين بالوقوف وراء الانفجار الذي أدى إلى حالة من الغضب أدت بدورها إلى إضرام النيران في مبنى بلدية المقاطعة. غير أنه لم يبلغ عن إصابات رغم تدمير النيران جزءا من المبنى.

وكانت المواجهات التي دارت في جزر الملوك بين المسلمين والمسيحيين عام 1999 قد أدت إلى مقتل أكثر من خمسة آلاف شخص ودفعت أكثر من نصف مليون للجوء إلى مناطق أخرى. وامتد العنف الطائفي بين المسيحيين والمسلمين التي تقع في أمبون إلى البحر. وأطلق مسلحون النار من زورق سريع على مسافرين في زورق آخر بنفس المنطقة مما نتج عنه مقتل ثلاثة الشهر الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة