كولومبيا تخفف موقفها بشأن رهائن   
الأحد 1430/9/30 هـ - الموافق 20/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 10:08 (مكة المكرمة)، 7:08 (غرينتش)

أحد الجنديين المختطفين يظهر في شريط فيديو بثه خاطفوه (رويترز-أرشيف)

وافق الرئيس الكولومبي ألفارو أوريبي على مطالب المتمردين بالسماح لهم بإطلاق سراح أشخاص محتجزين لديهم رهائن بواقع واحد في كل مرة وليس الإفراج عنهم جميعا مرة واحدة، وهو تعديل في سياسة الحكومة يمكن أن يعجل بإطلاق سراح الرهائن.

وكلف أوريبي السيناتور المعارض بيداد كوردوبا واللجنة الدولية للصليب الأحمر والكنيسة الكاثوليكية بالمشاركة في تسلم الرهائن، وقالت الحكومة في بيان بعد التقاء أوريبي مع عائلات ضحايا عمليات الخطف، "هذا قد يتم في وقت قصير، ومن ثم لا يستمر هذا العذاب".

من جانبه توقع كوردوبا –الذي ساعد في التفاوض على إطلاق سراح رهائن في الماضي- أن تمهد هذه الخطوة من جانب أوريبي الطريق أمام بدء جولة جديدة من تسليم الرهائن خلال الأيام المقبلة.

وقد يمهد التغيير في موقف الرئيس الكولومبي الطريق أمام الإفراج عن جنديين اقترحت فارك إطلاق سراحيهما في أبريل/نيسان الماضي.

وكان أوريبي يصر بالسابق على أن يفرج المتمردون عن الرهائن كلهم مرة واحدة، وهو شرط رفضته جماعة القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة