مقتل 18 متمردا بكولومبيا   
السبت 16/1/1431 هـ - الموافق 2/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 6:25 (مكة المكرمة)، 3:25 (غرينتش)
جندي من القوات الحكومية بأحد مناطق القتال مع فارك في كولومبيا (الأوروبية-أرشيف)

قالت مصادر رسمية إن 18 متمردا على الأقل من أعضاء القوات الثورية المسلحة الكولومبية (فارك) قتلوا في ساعة مبكرة من صباح الجمعة، وأضافت أن جنديا وطفلا قتلا في هجوم منفصل لفارك جنوب البلاد.
 
وقال وزير الدفاع غابريال سيلفا "على الرغم من احتفال العائلات الكولومبية بالعطلة فإن جنودنا واصلوا التزامهم بمواجهة الإرهاب والمخدرات في أحراش البلاد".
 
وقالت إذاعة كاراكول إن القوات الكولومبية هاجمت حوالي مائة من عناصر فارك بشكل مباغت أثناء احتفالهم سرا بالعام الجديد مضيفة أنها أسرت تسعة في الهجوم.
 
وقال مسؤولون إن 15 من متمردي فارك استسلموا للقوات البرية الكولومبية التي اقتحمت المعسكر بعد القصف الجوي.
 
وتبادل الجانبان إطلاق النار، إلا أنه لم ترد تقارير فورية عن وقوع إصابات في صفوف الجيش.
 
ووقع القصف في إقليم ميتا وهو منطقة تستخدمها فارك لإنتاج الكوكايين الذي يمول حربها الدائرة منذ عشرات السنين.
 
وفي حادث منفصل قال متحدث باسم الجيش إن جنديا وطفلا يبلغ من العمر 14 عاما قتلا وجرح أربعة أشخاص آخرون عندما فتح مسلحو فارك النار على دورية للجيش في منطقة هويلا جنوب البلاد.
 
يذكر أن حركة فارك اليسارية هي أقدم جماعة متمردة في كولومبيا تضم نحو عشرة آلاف مقاتل، غير أن الضعف أصابها في السنوات الأخيرة من حربها التي تعود لـ45 عاما.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة