دبي تنفي تقدمها بطلب لاستضافة آسياد 2014   
الاثنين 1425/12/28 هـ - الموافق 7/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:20 (مكة المكرمة)، 19:20 (غرينتش)

رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي، الكويتي أحمد الفهد خلال اجتماعات المجلس الأخيرة (الفرنسية)

بعد يومين من إعلان المجلس الأولمبي الآسيوي أن إمارة دبي ترغب في استضافة منافسات دورة الألعاب الآسيوية عام 2014، فاجأ الأمين العام للجنة الأولمبية الإماراتية إبراهيم عبد الملك الجميع بإعلانه أن شركة أجنبية خاصة هي التي خاطبت المجلس بهذه الرغبة دون علم جهة الاختصاص في الإمارات.
 
وقال عبد الملك في تصريح لصحيفة "الخليج" الإماراتية نشر اليوم الاثنين إن اللجنة الأولمبية الإماراتية أخطرت رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي، الكويتي أحمد الفهد بالخطأ الإجرائي الذي تضمنته هذه الخطوة وبرفض دولة الإمارات لما قامت به هذه الشركة.
 
وكان المدير العام للمجلس الأولمبي الآسيوي, الكويتي عبد المطلب أحمد أعلن -على هامش اجتماع المكتب التنفيذي الثالث والأربعين للمجلس بالكويت- عن تلقي خطابات من دولة الإمارات العربية المتحدة وتحديدا من دبي لاستضافة "آسياد 2014"، مضيفا أن الهند أيضا متحمسة جدا للاستضافة وكذلك الأردن وكوريا الجنوبية.
 
ومن المقرر أن تستضيف قطر "آسياد 2006" لتصبح أول بلد عربي وثاني بلد غرب آسيوي يحظى بهذا الشرف بعد إيران, في حين تقام الدورة التالية في مدينة غوانغ جو الصينية التي فازت بالاستضافة بالتزكية بعد انسحاب الأردن والهند من السباق.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة