شافيز يوقع اتفاقات عسكرية مع روسيا   
الثلاثاء 1427/6/29 هـ - الموافق 25/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 22:41 (مكة المكرمة)، 19:41 (غرينتش)

شافيز يسعى لتطوير ترسانته العسكرية (رويتز-أرشيف)

وصل الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز لروسيا في زيارة تسمر ثلاثة أيام ستتضمن التوقيع على عدة اتفاقات عسكرية.

ومن المقرر أن يلتقي شافيز غدا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وينتظر أن يتم التوقيع على شراء 30 طائرة حربية من طراز سوخوي، و30 مروحية روسية تبلغ قيمتها أكثر من مليار دولار.

وكانت كراكاس اشترت قبل شهر من موسكو 100 ألف قطعة رشاش من نوع كلاشنكوف بقيمة 54 مليون دولار و15 مروحية بقيمة 200 مليون دولار. كما أنها تتفاوض للحصول على وكالة من مصانع روسية لإنتاج أسلحة على أرضها.

وسيزورالرئيس الفنزويلي عدة مصانع عسكرية روسية من بينها معمل باريكادي في فولغوغراد الذي ينتج صواريخ إستراتيجية.

وتستغل كراكاس الوفورات المتحققة في ميزانيتها بسبب الارتفاع القياسي لأسعار النفط الذي يشهده خلال السنوات الثلاثة الأخيرة لتعزيز قدراتها العسكرية. وتعد فنزويلا خامس دولة في العالم من حيث كميات النفط التي تصدرها.

وتعد هذه الزيارة الرابعة لشافيز إلى موسكو حيث دعا في نوفمبر/تشرين الثاني 2004 مع نظيره الروسي إلى تشكيل عالم متعدد الأقطاب.

ووصل شافيز لروسيا قادما من روسيا البيضاء زارها لأول مرة حيث التقى مع رئيسها ألكسندر لوكاشينكو الذي يتفق معه في الموقف المناهض للسياسة الأميركية العالمية.

وأعرب شافيز في مينسك أمس عن تضامنه مع الرئيس لوكاشنكو الذي يواجه انتقادات غربية متعددة حيث تصف سياسته في إدارة الدولة بالاستبدادية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة