ميتشل: نعمل بجد لحل الدولتين   
الاثنين 14/6/1430 هـ - الموافق 8/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 22:03 (مكة المكرمة)، 19:03 (غرينتش)
ميتشل على هامش مشاركته في مؤتمر المانحين بأوسلو (الفرنسية)

قال المبعوث الأميركي للشرق الوسط جورج ميتشل إن الولايات المتحدة تعمل بجد من أجل حل الدولتين، وإن الرئيس الأمريكي باراك أوباما يريد أن تجرى محادثات فورية بين الفلسطينيين وإسرائيل لصياغة اتفاق سلام شامل. 

وصرح ميتشل الذي سيتوجه إلى الشرق الأوسط هذا الأسبوع بأن الهدف من تلك المحادثات هو التوصل "لسلام شامل وتطبيع العلاقات" بين إسرائيل وجيرانها، وهو ما سيخدم أيضا "المصالح الأمنية للولايات المتحدة".

وفي تصريح للصحفيين في مستهل مؤتمر للمانحين لدعم السلطة الفلسطينية بالعاصمة النرويجية أوسلو، قال ميتشل "أبلغني الرئيس بأن أبذل كل الجهود الممكنة لتوفير المناخ الملائم الذي يتيح للطرفين بدء مناقشات فورية".

وأضاف ميتشل أن الغرض من اجتماع المانحين هو "تقديم الدعم للسلطة الفلسطينية" باعتبار أنه "من المهم أن يكون هناك بناء للمؤسسات والقدرات الحكومية، حتى يمكن أن تقوم في وقت مبكر دولة فلسطينية مستقلة قادرة على البقاء".

ومن جانبه صرح وزير الخارجية النرويجي يوناس جار شتور بأن عدم اليقين السياسي الذي أحاط مؤخرا بأي اتفاق سلام في الشرق الأوسط أضر بجهود جمع الأموال.

وكان أوباما قد قال أثناء استقباله الرئيس الفلسطيني محمود عباس في واشنطن أواخر الشهر المنصرم إنه "على يقين من أن إسرائيل ستدرك أن حل الدولتين يصب في مصلحة أمنها".

وقبل ذلك دعا إسرائيل -أثناء استقباله رئيس وزرائها بنيامين نتنياهو في واشنطن منتصف الشهر الماضي- "للعمل من أجل التوصل لحل مع الفلسطينيين على أساس الدولتين".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة