قوات النظام تسيطر على جبل النوبة باللاذقية   
الأربعاء 1437/3/5 هـ - الموافق 16/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 15:41 (مكة المكرمة)، 12:41 (غرينتش)
سيطرت قوات النظام السوري اليوم الأربعاء على جبل إستراتيجي في ريف اللاذقية الشمالي، الذي يعد من أبرز معاقل قوات المعارضة، وهو خط دفاع رئيسي عن أبرز مناطق سيطرتها في غرب البلاد، وفق ما أكد الإعلام الرسمي والمرصد السوري لحقوق الإنسان.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري أن "وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية أحكمت سيطرتها الكاملة اليوم على جبل النوبة الإستراتيجي".

وأفاد المرصد السوري من جهته بأن السيطرة على جبل النوبة جاءت إثر "اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وحزب الله اللبناني ومسلحين موالين من جهة، والفصائل الإسلامية المقاتلة وأبرزها جبهة النصرة والحزب الإسلامي التركستاني من جهة أخرى".

وبحسب المصدر ذاته، فقد ترافقت هذه الاشتباكات مع عشرات الضربات الجوية مع قصف صاروخي ومدفعي كثيف على جبلي الأكراد والتركمان، حيث حققت قوات النظام تقدما ملحوظا في الأيام الأخيرة بمساندة الطيران الحربي الروسي.         

مطار النيرب
وفي سياق متصل، أفادت شبكة "مسار برس" بأن طيران قوات النظام ألقى عدة براميل متفجرة على بلدة تير معلة ومدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي، وتزامن ذلك مع قصف من قبل قوات الأسد بقذائف الهاون والدبابات على مناطق متفرقة في الرستن وتلبيسة وتير معلة، مما أسفر عن وقوع إصابات بين المدنيين.

وبحسب المصدر ذاته، فقد شن الطيران الحربي الروسي أكثر من 12 غارة بالصواريخ الفراغية، مستهدفا مدينة تدمر وبلدات مهين والحدث والسخنة، مما أدى إلى إصابات في صفوف المدنيين.

وفي حلب، ذكرت شبكة "سوريا مباشر" أن العشرات من عناصر جيش النظام برتبة ضباط وصف ضباط ومجندين قتلوا جراء استهداف قوات المعارضة مطار النيرب العسكري شرقي المدينة.

وتسعى قوات المعارضة للسيطرة على مطار النيرب (حلب الدولي) الذي يعد ثاني أكبر المطارات في سوريا، ويضم قاعدة جوية حربية يقصف بها معظم القرى والبلدات الخاضعة لسيطرة المعارضة في حلب وريفها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة