سترو يصل طهران لمناقشة الوضع في أفغانستان   
الخميس 1422/9/7 هـ - الموافق 22/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جاك سترو ونظيره الإيراني كمال خرازي أثناء مؤتمر صحفي في طهران (أرشيف)

وصل وزير الخارجية البريطاني جاك سترو إلى العاصمة الإيرانية طهران صباح اليوم، في زيارة تستغرق عدة ساعات لإجراء محادثات مع المسؤولين الإيرانيين بشأن الأوضاع في أفغانستان وتشكيل حكومة ذات قاعدة عريضة في كابل.

وسيلتقي سترو أيضا في طهران -وهو أول وزير خارجية بريطاني يزور إيران منذ الثورة الإيرانية عام 1979 في سبتمبر/ أيلول الماضي- وزير خارجية التحالف الشمالي عبد الله عبد الله، في حين لم ترد تأكيدات بشأن عقد سترو محادثات مع الرئيس الإيراني محمد خاتمي.

وتأتي زيارة سترو إلى طهران قبل أيام من اجتماع مقرر الأسبوع القادم في بون لممثلي الفصائل والأعراق الأفغانية لبحث تشكيل حكومة مؤقتة تدير شؤون البلاد بعد استيلاء التحالف الشمالي على العاصمة الأفغانية كابل والانهيار المفاجئ لحركة طالبان.

وقال سترو للصحفيين على متن الطائرة التي أقلته من لندن إنه سيناقش مع خرازي التصور الإيراني لكيفية إنهاء النزاع في أفغانستان، مشيرا إلى أن طهران التي تدعم التحالف الشمالي عانت من موجات اللاجئين التي تدفقت إليها ومن تجارة المخدرات القادمة من أفغانستان إبان عهد حكومة طالبان.

وأوضح سترو أنه سيلتقي عبد الله عبد الله -الذي عارض وجود القوات البريطانية في أفغانستان- لمعرفة موقف التحالف الشمالي من العملية السياسية بشأن أفغانستان إضافة إلى الوضع الإنساني داخل البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة