قتلى بتفجير بصنعاء تبناه تنظيم الدولة   
الثلاثاء 1436/9/14 هـ - الموافق 30/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 3:13 (مكة المكرمة)، 0:13 (غرينتش)

قال مراسل الجزيرة في اليمن إن عشرة أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب عشرون آخرون بانفجار سيارة مفخخة بجوار المستشفى العسكري في صنعاء وأدت إلى إلحاق دمار في الممتلكات، فيما تبنى تنظيم الدولة الإسلامية العملية.

وقال مصدر طبي إن الانفجار نجم عن سيارة ملغومة انفجرت قرب مبنى خلف المستشفى العسكري في منطقة شعوب في صنعاء كان يقام فيه عزاء لضحايا هجوم سابق، مشيرا إلى أن من بين الجرحى 12 امرأة.

وسارع تنظيم الدولة إلى تبني الهجوم، وأوضح في بيان صادر عما يسمى بـ"ولاية صنعاء"، التابعة له نشرته "مواقع جهادية"، عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر أن "العملية تأتي ضمن سلسلة عمليات تستهدف أوكار الحوثيين".

وأشار البيان إلى أن العملية أسفرت عن قتلى وجرحى، فيما ذكرت وسائل إعلام حوثية أن حصيلة الانفجار الذي استهدف مجلس العزاء النسائي في حي الصياح، 30 جريحا معظمهم نساء وأطفال.

يذكر أن تنظيم الدولة أعلن عشية شهر رمضان المبارك ثلاثة تفجيرات في العاصمة اليمنية قتل فيها 31 شخصا على الأقل وجرح العشرات، واستهدفت مساجد للشيعة ومنزلا لأحد قادة الحوثيين بالمدينة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة