كوريا الجنوبية تشهد مظاهرات مناهضة للأميركيين   
الأحد 4/5/1423 هـ - الموافق 14/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شرطة مكافحة الشغب تفرق محتجين قرب قاعدة الجيش الأميركي في سول (أرشيف)
أحرق متظاهرون غاضبون في كوريا الجنوبية اليوم علما للولايات المتحدة، مطالبين قواتها المتمركزة في جنوب شبه الجزيرة الكورية بتسليم اثنين من جنودها اتهما بدهس وقتل فتاتين كوريتين الشهر الماضي.

وشارك ما يزيد على ألف ناشط في مظاهرة احتجاج سارت بالقرب من قاعدة للجيش الأميركي شمال العاصمة سول وهم يهتفون "نحن نعارض الوجود العسكري الأميركي".

واشتبكت قوات مكافحة الشغب مع المتظاهرين لدى اقترابهم من القاعدة ومنعتهم من دخولها لتسليم رسالة احتجاج، ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات أو اعتقالات.

وأحرق المحتجون العلم الأميركي أمام القاعدة العسكرية قبل أن يسيروا مسافة كيلومترين وهم ينادون بخروج القوات الأميركية من كوريا الجنوبية والبالغ عددها 37 ألفا، كما طالبوا الرئيس الأميركي جورج بوش بتقديم اعتذار عن قتل الفتاتين.

ولقيت الفتاتان الكوريتان حتفهما يوم 13 يونيو/حزيران الماضي بينما كان الجنديان الأميركيان يستقلان عربة عسكرية في مهمة تدريبية قرب الحدود مع كوريا الشمالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة