حرية الصحافة تتراجع بالعالم وإريتريا وكوريا الشمالية بالمؤخرة   
الخميس 1427/10/4 هـ - الموافق 26/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:06 (مكة المكرمة)، 22:06 (غرينتش)
توثيق لدمار القصف الإسرائيلي في شوكين قرب النبطية جنوب لبنان (الفرنسية-أرشيف)

نشرت منظمة مراسلون بلا حدود تصنيفها السنوي الخامس عن حرية الصحافة, واحتلت كوريا الشمالية وتركمانستان وإريتريا ذيل الترتيب بجدول من 166 دولة.

وأشارت إلى أن دولا أقل نموا باتت تحترم حق التعبير أكثر من أخرى متقدمة, فاحتلت بوليفيا المرتبة 16 متقدمة على كندا والنمسا والولايات المتحدة التي تدهورت بها حرية الصحافة بعهد إدارة جورج بوش وباتت تستعمل حجة الأمن القومي لتضيق على من يشكك بحرب الإرهاب, إضافة إلى عدم احترام حق الصحفي بعدم كشف مصادره واعتقالها صحفي الجزيرة سامي الحاج بغوانتانامو بلا محاكمة.

دول متقدمة أخرى تدهورت بها حرية الصحافة كفرنسا حيث يشكو الصحفيون اعتداءات كتلك التي حدثت خلال أحداث الضواحي العام الماضي, وكاليابان حيث تعاني حرية التعبير من تنامي التيار الوطني واعتماد نظام يقيد عمل نوادي الصحافة.

المنظمة اتهمت إدارة بوش بالتضييق على كل من يشكك بالحرب على الإرهاب (رويترز)
الصحافة والحروب
ولاحظت المنظمة أن بلدانا تخوض حروبا تقلصت بها حرية الصحافة بشكل واسع كسريلانكا ولبنان الذي نزل بـ 51 نقطة من المرتبة 107 بعد تعرض عدد من صحفييه لهجمات بالقنابل, إضافة إلى تأثيرات الحرب الأخيرة.

كما أشارت مراسلون بلا حدود إلى أن تغيير النظام عاد أحيانا بالفائدة على الصحافة كما حصل بهاييتي, وموريتانيا التي قفزت بـ 61 مرتبة لتنزل من المركز 138 إلى 77.

وفي أفريقيا تصدرت بنين وناميبيا وموريشيوس وغانا الترتيب فيما جاءت إريتريا بالمرتبة الأخيرة, واتهمتها المنظمة بمواصلة سجن الصحفيين بعضهم بالاعتقال السري لأكثر من خمس سنوات.

أما في شبه الجزيرة العربية فتصدرت الكويت الترتيب وحلت بالمرتبة 73, فيما جاءت الإمارات بالمرتبة 77 وقطر 80, وبقيت اليمن والمملكة العربية السعودية بالمراتب الأخيرة.

إسرائيل والسلطة
وكان لافتا في التنصنيف أن إسرائيل والسلطة الوطنية الفلسطينية حلا جنب إلى جنب من حيث احترام  التضييق على الحريات الصحفية, فاحتلت الأولى المرتبة 135 بينما نالت إسرائيل المرتبة 134 واعتبرت المنظمة أن سلوكها خارج أراضيها تهديد لحرية التعبير بالشرق الأوسط.

وحافظت دول شمال أوروبا فنلندا وإيرلندا وأيسلندا وهولندا على المرتبة الأولى إذ لم تسجل بها رقابة ولا تهديدات, لكن دولا مجاورة أخرى تخلت عن هذه المرتبة ومنها الدانمارك بسبب أزمة الرسوم المسيئة لتصبح بالمرتبة 19 وسجل بها لأول مرة لجوء الصحفيين لخدمات الشرطة لحمايتهم من التهديد. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة