النواب الياباني يعيد تكليف كويزومي بتشكيل الحكومة   
الأربعاء 1424/9/26 هـ - الموافق 19/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جونيشيرو كويزومي أعيد انتخابه مرة ثانية (رويترز)

أعيد انتخاب رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي لفترة ولاية ثانية اليوم الأربعاء في بداية دورة برلمانية قصيرة يتوقع أن يهيمن عليها موضوع توقيت إرسال قوات غير مقاتلة إلى العراق الذي يتسم بحساسية خاصة.

فقد صوت 281 عضوا بمجلس النواب المؤلف من 480 مقعدا لصالح انتخاب كويزومي الذي تولى السلطة في أبريل/ نيسان 2001.

وكان الائتلاف الذي يتزعمه كويزومي قد فاز بأغلبية ضئيلة في انتخابات التاسع من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي التي شهدت زيادة كبيرة في مقاعد الحزب الديمقراطي المعارض.

ويشغل الحزب الليبرالي الديمقراطي 245 مقعدا وشريكه حزب الكوميتو الجديد 34 مقعدا في مجلس النواب. وحصل خصم كويزومي زعيم الحزب الديمقراطي الياباني ناوتو كان على 186 صوتا.

ومن المتوقع أن يعيد كويزومي تعيين جميع أعضاء حكومته الذين استقالوا رسميا في وقت سابق اليوم قبل التصويت.

وتتصدر أجندة الحكومة الجديدة قضية إرسال قوات للعراق في وقت أدى فيه تدهور الأوضاع الأمنية في هذا البلد إلى تعديل في خطط نشر هذه القوات قبل نهاية العام الحالي والتي يبلغ قوامها في مرحلة أولى 150 جنديا.

ويرى المراقبون أن رئيس الوزراء الياباني يريد الموازنة بين حاجة بلاده للتحالف الأمني مع الولايات المتحدة وبين مصالحه الحزبية على الصعيد الداخلي.

ويبدي الحزب الديمقراطي المعارض رفضه لإرسال قوات للعراق. ويعتبر هذا الأمر من الموضوعات الحساسة في اليابان نظرا لمنع الدستور القوات العسكرية من المشاركة في عمليات في الخارج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة