يديعوت: خطة فلسطينية لمعاقبة إسرائيل   
الجمعة 1434/2/8 هـ - الموافق 21/12/2012 م (آخر تحديث) الساعة 17:49 (مكة المكرمة)، 14:49 (غرينتش)
مسؤولون في السلطة الفلسطينية يخشون مواصلة تولي نتنياهو منصب رئيس الوزراء (الفرنسية-أرشيف)

عوض الرجوب-الخليل

استعرضت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية اليوم ما قالت إنها خطوات فلسطينية يجري الإعداد لها، ضمن خطة لمعاقبة إسرائيل في حال فوز رئيس الوزراء الحالي بنيامين نتنياهو بولاية جديدة. 

وتحدثت الصحيفة عن غضب في الأوساط الإسرائيلية على النوايا الفلسطينية، معتبرة خطوات الفلسطينيين محاولة للمس بإسرائيل بدل التركيز على بناء أنفسهم. 

وأضافت أن مسؤولي السلطة الفلسطينية يخشون أنه بعد الانتخابات للكنيست الـ19 سيواصل نتنياهو تولي منصب رئيس الوزراء، الأمر الذي يزعمون أنه سيبقي الاتصالات السلمية بلا تقدم. 

وتابعت الصحيفة -استنادا إلى مقابلات أجرتها وكالة أي.بي مع مسؤولين فلسطينيين- أن الفلسطينيين نشروا قائمة عقوبات تقول السلطة إنها ستتخذها إذا ما استمر نتنياهو في رئاسة الوزراء، "ربما في محاولة للتأثير على الرأي العام في إسرائيل". 

وقالت إن الخطوات تتضمن رفع دعاوى ضد إسرائيليين على جرائم حرب إلى المحكمة الدولية في لاهاي، وعقد مظاهرات كبرى في مناطق الضفة الغربية، ومحاولة دفع الأسرة الدولية إلى فرض عقوبات على إسرائيل. 

وتتضمن الخطوات -وفق الصحيفة- إنهاء التعاون الأمني مع إسرائيل الذي بفضله يبقى الهدوء النسبي في الأراضي الفلسطينية في السنوات الأخيرة، مضيفة أن ذلك يتزامن مع نفاد الصبر المتزايد في العالم من سياسة البناء الإسرائيلية للمستوطنات. 

وتنقل يديعوت أحرنوت عن الناطق بلسان الخارجية في القدس يغئال بلومر قوله إن "مأساة الفلسطينيين تتمثل في أنه بدلا من أن يكرسوا قواهم لبناء أنفسهم، يركزون على محاولات المس بإسرائيل.. هذه هي ذات الإستراتيجية للهدم الأعمى التي قادتهم من فشل إلى فشل".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة