إصابة بسيطة لبوقرة وسليماني ينهي أمم أفريقيا مبكرا   
الخميس 1436/4/9 هـ - الموافق 29/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 23:01 (مكة المكرمة)، 20:01 (غرينتش)
تعرض قائد منتخب الجزائر مجيد بوقرة إلى إصابة على مستوى الأنف ستجبره على ارتداء واق خلال لقاء ربع النهائي أمام ساحل العاج يوم الأحد المقبل، في حين تأكد غياب المهاجم إسلام سليماني عن باقي مباريات الجزائر بكأس أمم أفريقيا لعدم تعافيه من شد عضلي.

وتعرض بوقرة لكسر بسيط في الأنف خلال المباراة التي تغلب فيها الخضر على السنغال (2-صفر) في ختام مباريات المجموعة الثالثة.

ونقلت الإذاعة الجزائرية عن مسؤول بالبعثة أن بوقرة سيشارك في اللقاء المقبل أمام ساحل العاج مستخدما واقيا لحماية أنفه وتفادي تفاقم الإصابة.

من جهة أخرى، ينتظر أن يعود صانع الألعاب ياسين براهيمي إلى التدريبات مع زملائه. وأجرى براهيمي أمس الأربعاء فحصا بالأشعة لتحديد الإصابة التي تعرض لها خلال مباراة السنغال مما استوجب استبداله. ولم تظهر الفحوص ما يمنعه من المشاركة في مباراة ساحل العاج.

من جانب آخر، قال تلفزيون نوميديا نيوز الخاص بالجزائر إن المهاجم سليماني خضع لفحص طبي اليوم الخميس أظهر استحالة عودته للعب بقية المباريات لعدم تعافيه من شد عضلي تعرض له خلال المباراة التي خسرتها الجزائر أمام غانا (صفر-1) في الجولة الثانية.

وأصيب اللاعب بإحباط كبير بعد تأكد غيابه، ولكن الإذاعة الجزائرية نقلت عن مسؤول بالاتحاد الجزائري للعبة -لم تكشف عن هويته- قوله إن سليماني سيعود للتدريبات الجماعية غدا الجمعة. وكانت تقارير سابقة قد أشارت إلى ابتعاد سليماني عن الملاعب لفترة لا تقل عن أسبوعين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة