مقتل 80 متمردا في مواجهات بالكونغو الديمقراطية   
الثلاثاء 1426/11/26 هـ - الموافق 27/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 0:42 (مكة المكرمة)، 21:42 (غرينتش)

القوات الأممية بالكونغو خسرت 20 جنديا منذ بدء مهمتها عام 1999 (الفرنسية-أرشيف) 
أعلنت الأمم المتحدة أن قوات مشتركة تابعة لها ولحكومة الكونغو الديمقراطية قتلت 80 متمردا أوغنديا وكونغوليا خلال أسبوع، وقالت إنها ستوقف هذه العملية لإحلال السلام في البلاد قبيل الانتخابات المقررة منتصف العام القادم.

وقال متحدث عسكري باسم المنظمة الدولية إن نحو 600 جندي من قوات حفظ السلام الأممية و300 جندي من الكونغو الديمقراطية ما زالوا يخوضون معركة دامية مع المتمردين الأوغنديين جنوبي مدينة بيني بمقاطعة كيفو الشمالية، مشيرا إلى أن المواجهات الجديدة اندلعت بعد أن تجاهل مقاتلو القوات الديمقراطية الأوغندية المتحدة والجيش الوطني لتحرير أوغندا مهلة للتفاوض بشأن عودتهم طوعا إلى بلادهم.

وأضاف المتحدث أن القوات الأممية والحكومية شنت كذلك عمليتين عسكريتين طوال الأسبوع الماضي لطرد المليشيات المحلية من قبائل ليندو التي رفضت إلقاء سلاحها في مقاطعة إيتوري شمال كيفو.

وأكد أن جنديا هنديا تابعا للقوات الأممية قتل في هذه المواجهات وجرح أربعة آخرون، كما قتل وجرح عدد من الجنود الحكوميين أيضا.

ومنذ إنشاء بعثة الأمم المتحدة في جمهوية الكونغو الديمقراطية في 1999, قتل 20 جنديا في صفوفها خلال هجمات شنت عليها.

يشار إلى أن هذه البعثة هي الأكبر في مهمات حفظ السلام التي تقوم بها الأمم المتحدة في العالم مع حوالي 17 ألف عسكري وشرطي وميزانية تتخطى المليار دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة