كويكب يمر قرب الأرض بسلام   
الثلاثاء 1432/7/28 هـ - الموافق 28/6/2011 م (آخر تحديث) الساعة 17:07 (مكة المكرمة)، 14:07 (غرينتش)

الكويكب كان أقرب للأرض من بعض الأقمار الصناعية (الفرنسية-أرشيف)
قال مختبر الدفع النفاث التابع لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا) إن كويكبا بحجم حافلة ركاب صغيرة مرّ بسلام من مسافة قريبة من الأرض أمس الاثنين فوق جنوب المحيط الأطلسي.

وقالت ناسا إن الكويكب الذي يحمل اسم "2011 أم دي" مر على بعد 12 ألف كيلومتر عن الأرض جنوب المحيط الأطلسي، بالقرب من سواحل القارة القطبية الجنوبية، وكان أقرب إلى الأرض من بعض الأقمار الاصطناعية.

وقدّر عرض الكويكب الذي اكتشفه العلماء خلال الأسبوع الماضي، بين 5 و20 مترا.

وقال العلماء إن الكويكب لم يكن يهدد بالاصطدام بالأرض لأنه أصغر من أن يتمكن من عبور الغلاف الجوي للأرض.

وأوضح المختبر أن دخول كويكب في حجم "2011 أم دي" إلى الغلاف الجوي للأرض من المرجح أن يحترق دون أن يسبب أي ضرر للكوكب.

والكويكب هو الثاني الذي يمر بالقرب من الأرض هذا العام بعد الكويكب "سي كيو 1" في فبراير/شباط الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة