موريتانيا ترفض رسو سفينة مهاجرين جانحة بموانئها   
الثلاثاء 1428/1/19 هـ - الموافق 6/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 12:44 (مكة المكرمة)، 9:44 (غرينتش)

أكثر من 30 ألف مهاجر غير شرعي وصلوا إلى الجزر الإسبانية (رويترز-أرشيف)
أمين محمد-نواكشوط
رفضت السلطات الموريتانية السماح لسفينة تقل أكثر من مائتين من المهاجرين غير الشرعيين الحاملين للجنسية الباكستانية بالرسو في موانئها.

ونفى وزير الداخلية الموريتاني محمد أحمد ولد محمد الأمين في تصريحات صحفية أمس أن تكون بلاده قد سمحت باستقبال الباخرة التي تقل أكثر من مائتي مهاجر  كانوا يحاولون التسلل إلى أوروبا عن طريق جزر الخالدات الإسبانية.

وكانت وسائل الإعلام قد نقلت عن الحكومة الإسبانية قولها إن السلطات الموريتانية سمحت برسو السفينة على موانئ مدينة نواذيبو الساحلية.

وقال الناطق باسم الخارجية الموريتانية باباه سيدي عبد الله إن الحكومة الموريتانية لم تستقبل السفينة التي تقل المهاجرين غير الشرعيين.

تعطلت قبالة السنغال
وأضاف في تصريح للجزيرة نت أن موريتانيا تعتبر نفسها غير معنية بأزمة هذه السفينة وركابها، لأنها تعطلت في المياه السنغالية، ولكن فرق الإنقاذ الإسبانية قامت بسحب هذه السفينة إلى داخل الحدود الإقليمية الموريتانية.

وأشار إلى أن المعلومات المتوفرة تؤكد أن السفينة أبحرت من غينيا متجهة إلى جزر الخالدات الإسبانية ثم تعطلت في المياه السنغالية.

وتظهر التقديرات أن أكثر من 30 ألف مهاجر غير شرعي قد وصلوا خلال العام الماضي إلى الجزر الإسبانية، بينما قضى عدد كبير منهم غرقا أو جوعا وعطشا خلال محاولتهم الهجرة، في الوقت الذي تم القبض على عدد آخر أثناء التحضير للإبحار إلى المياه الإسبانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة