روديك يقصي العيناوي ويبلغ نصف نهائي بطولة أستراليا   
الأربعاء 1423/11/20 هـ - الموافق 22/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

العيناوي يعبر عن إحباطه بعد فقدانه إحدى النقاط أمام روديك


نجح الأميركي أندي روديك المصنف التاسع في إقصاء المغربي يونس العيناوي المصنف الثامن عشر وتغلب عليه بواقع 4-6 و7-6 (7-5) و4-6 و6-4 و21-19 ليتأهل إلى الدور النصف النهائي من بطولة أستراليا المفتوحة للتنس الأرضي، أولى بطولات الغراند سلام الأربع الكبرى، في مباراة ماراثونية استمرت زهاء خمس ساعات جرت أمس الأربعاء في ملبورن.

لم يصدق روديك أنه فاز فعلا في المباراة
وسيلتقي روديك في الدور المقبل غدا الجمعة مع الألماني راينر شوتلر المصنف الحادي والثلاثين الذي تغلب على الأرجنتيني ديفد نالبانديان المصنف العاشر 6-3 و5-7 و6-1 و6-صفر.

وبهذا الفوز، بلغ روديك لأول مرة الدور النصف نصف النهائي لإحدى بطولات الغراند سلام كما أنه أنهى آمال العيناوي الذي كان قد فجر أكبر مفاجآت البطولة عندما أقصى الأسترالي ليتون هويت المصنف الأول في الدور الرابع بفوزه عليه 6-7
(4-7) و7-6 (7-4) و7-6 (7-5) و6-4.

يذكر أن هويت كان يمني النفس بأن يصبح أول أسترالي يحرز لقب دورة بطولة أستراليا منذ 27 عاما بعد مارك أدموندسون عام 1976 ليعوض إخفاقات بات كاش الذي جاء وصيفا عامي 87 و88 وباتريك رافتر الذي وصل نصف نهائي عام 2001 ثم أعلن اعتزاله قبل انطلاق البطولة الحالية، ومارك فيليبوسيس الذي أقصى الأميركي بيت سامبراس من الدور الثالث عام 1996 وهو في التاسعة عشرة من عمره قبل أن تخونه ركبته وتخرجه خالي الوفاض.

مباراة مليئة بالأرقام القياسية
العيناوي يتأكد من أن الكرة اجتازت خط الملعب أثناء اعتراضه على أحد قرارات الحكم
وخاض اللاعبان 83 شوطا في هذه المباراة التي أصبحت الأطول في تاريخ البطولة الأسترالية، وكانت أطول مباراة حتى الآن قد جمعت بين يانيك نواه وروجر سميث حيث لعبا 73 شوطا عام 1988.

وأصبحت أيضا هذه المباراة ثاني أطول مباراة من حيث الزمن حيث استغرقت 4 ساعات و59 دقيقة تماما، أما الأطول فكانت بين بوريس بيكر وعمر كامبوريزي عام 1991 واستغرقت 5 ساعات و11 دقيقة.

وخاض اللاعبان أطول زمن لمجموعة واحدة تقام على ملعب رود لايفر هي الخامسة حيث استغرقت 143 دقيقة والتي تمكن فيها روديك من كسر إرسال العيناوي في الشوط التاسع والثلاثين ثم فاز بإرساله في الشوط الأربعين لينهيها لمصلحته 21-19

إشادة بإنجاز العيناوي

أضاع العيناوي فوزا كان في متناول يده
من جهة أخرى، حظي أداء العيناوي المشرف في البطولة بإشادة المسؤولين في الاتحاد المغربي للتنس الأرضي والصحافة المغربية التي أشادت بفوز العيناوي على الأسترالي ليتون هويت اللاعب الأول في العالم في غضون 3 ساعات و30 دقيقة الاثنين، واعتبروه أنه "شرف الرياضة المغربية".

وأحرز العيناوي (31 عاما) حتى الآن خمسة ألقاب ثلاثة منها العام الماضي، وأفضل إنجازاته تصدره التصنيف العالمي للاعبين المحترفين العام الماضي لبضعة أسابيع بعد إحرازه لقب دورة قطر إكسون موبيل 2002، وفي البطولات الأربع الكبرى، وتأهله إلى ربع نهائي بطولة أستراليا عام 2000، وفلاشينغ ميدوز الأميركية العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة