التمارين تساعد في التقليل من أعراض الاكتئاب   
الأربعاء 1426/1/8 هـ - الموافق 16/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:54 (مكة المكرمة)، 10:54 (غرينتش)
أعلن باحثون أن القفز على دولاب الدوس أو الدراجة الثابتة لا يفيد الصحة فقط بل يساعد أيضا في التقليل بشكل كبير من الاكتئاب.
 
فقد أظهرت دراسة أجراها مركز ساوثويسترن الطبي التابع لجامعة تكساس أن أعراض الاكتئاب قلت بنسبة 50% عند الأشخاص الذين شاركوا في جلسات تمارين هوائية مدة كل منها 30 دقيقة ثلاث إلى خمس مرات أسبوعيا.
 
وشملت الدراسة 80 شخصا تتراوح أعمارهم بين 20 و45 عاما تم وضعهم عشوائيا ضمن خمس مجموعات شاركت مجموعتان منها في تمارين هوائية متوسطة الكثافة تتوافق مع توصيات الصحة العامة، وكانت واحدة من هاتين المجموعتين تمارس التمارين ثلاث مرات والأخرى خمس مرات في الأسبوع. 
 
أما المجموعتان الأخريان فقد مارستا تمارين هوائية أقل كثافة ثلاث وخمس مرات أسبوعيا، فيما قامت المجموعة الخامسة بممارسة تمارين مرونة لمدة 15 إلى 20 دقيقة ثلاث مرات أسبوعيا.
 
وركزت الدراسة التي أجريت بين شهر يوليو/تموز 1998 وأكتوبر/ تشرين الأول 2001 على علاج الاكتئاب الخفيف والمتوسط بالتمارين وحدها، حيث شملت برامج التمارين تعليمات موجهة بمعهد كوبر في دالاس.
 
ولوحظ تراجع أعراض الاكتئاب بمتوسط 47% بعد 12 أسبوعا لدى الأشخاص الذين مارسوا التمارين الهوائية متوسطة الكثافة، مثل التمارين على دولاب الدوس أو الدراجة الثابتة سواء كانت جلسات التمارين ثلاث أو خمس مرات أسبوعيا.
 
كما تراجعت أعراض الاكتئاب بنسبة 30% لدى المجموعتين اللتين مارستا التمارين الهوائية بدرجة أقل بينما كانت متوسط نسبة تراجعها 29% فقط عند المجموعة الأخيرة.
 
وبمقارنة تلك النتائج بنتائج دراسات تم علاج المرضى فيها بمضادات الاكتئاب أو العلاج المعرفي يظهر أن أثر استخدام التمارين الهوائية وحدها في علاج الاكتئاب السريري مشابه لأثر استخدام العقاقير المضادة للاكتئاب، حسبما أفاده الدكتور مادوكار تريفيدي أستاذ علم النفس ومدير برنامج أبحاث الاضطرابات النفسية بمركز ساوثويسترن بجامعة تكساس.
 
وأوضح تريفيدي أن مفتاح اللغز هو درجة كثافة التمارين والاستمرار في ممارستها لفترات تتراوح بين 30 و35 دقيقة يوميا.
 
وأشار إلى أن هناك العديد من علاجات الاكتئاب الفعالة لكن لا يسعى المرضى لتلقي العلاج بسبب النظرة الاجتماعية السلبية التي ما زالت تصاحب المرض، مؤكدا أن التمارين توفر بديلا جيدا للعلاج حيث يمكن التوصية به في معظم الحالات.
 
ويقدر الخبراء أن 23% فقط من المرضى المصابين بالاكتئاب السريري يسعون لتلقي العلاج و10% فقط يتلقون علاجا كافيا. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة