غرق ستة مهاجرين سوريين بسواحل تركيا   
الأربعاء 5/11/1436 هـ - الموافق 19/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:16 (مكة المكرمة)، 6:16 (غرينتش)

انتشل خفر السواحل التركي جثث ستة سوريين ليل الثلاثاء بعد غرق قاربهم، في وقت تمكن من إنقاذ عدد آخر من المهاجرين غير النظاميين، كما أعلنت وكالة حماية الحدود الأوروبية (فرونتكس) أن عدد المهاجرين الذين وصلوا إلى حدود الاتحاد الأوروبي بلغ الشهر الماضي أعلى رقم منذ بدء التسجيل قبل سبع سنوات.

وأشارت تقارير إعلامية إلى أن من بين القتلى الستة رضيعةً تبلغ من العمر شهرين فقط، وأن قاربهم غرق قبالة ساحل ولاية موغلا التركية المطلة على البحر الأبيض المتوسط.

واستمرت عملية الإنقاذ إلى ساعة متأخرة من ليل الثلاثاء، حيث نجحت في إنقاذ عدد غير محدد من المهاجرين غير النظاميين.

وسبق لخفر السواحل التركي أن أنقذ 33 ألفا و180 مهاجرا غير نظامي في مياه بحر إيجه منذ بداية العام الجاري، وذلك أثناء محاولتهم الإبحار إلى الشواطئ اليونانية، في حين أُلقي القبض على 47 شخصا بدعوى تنظيمهم عمليات تهريب للبشر.

وأمس أيضا، ذكرت وكالة فرونتكس أن عدد المهاجرين غير النظاميين الذين وصلوا الاتحاد الأوروبي في يوليو/تموز الماضي هو 107 آلاف و500 مهاجر، مقارنة بأعلى رقم سابق كان يبلغ 70 ألف مهاجر في يونيو/حزيران السابق.

وقال مدير الوكالة فابريس ليغيري "هذا موقف طارئ لأوروبا، يتطلب من جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي التدخل لدعم السلطات الوطنية التي تتعامل مع عدد هائل من المهاجرين عند حدودهم".

ومن جهة ثانية، قالت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة إنه خلال أسبوع كان عدد الوافدين إلى اليونان مماثلا للعدد الذي سجل خلال ستة أشهر في 2014، والذي وصل فيه 43 ألفا و500 مهاجر غير نظامي إلى البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة