أحكام بسجن تسعة إسلاميين في هولندا   
السبت 1427/2/11 هـ - الموافق 11/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 6:46 (مكة المكرمة)، 3:46 (غرينتش)

أصدرت محكمة هولندية اليوم أحكاما بالسجن لمدة تصل إلى 15 عاما على تسعة شبان إسلاميين بتهمة الانتماء إلى ما أسمته منظمة إرهابية تعرف باسم "مجموعة هوفشتاد".

كما برأت المحكمة التي عقدت وسط إجراءات أمنية مشددة, ساحة خمسة مشتبه فيهم آخرين في هذه القضية.

وأدين محمد بويري -الذي سبق أن حوكم بقتل المخرج الهولندي ثيو فان غوخ- بتهمة تزعم المجموعة، إلا أنه لا يمكن زيادة حكم السجن المؤبد الصادر عليه في يوليو/تموز الماضي.

وقد طالب الادعاء بعقوبة تصل إلى 20 سنة في حكم اعتبر اختبارا لقوانين جديدة أشد صرامة لمكافحة ما يسمى الإرهاب.

وأمرت المحكمة بسجن إسماعيل إخنيخ 13 عاما وجيسون وولترز 15 عاما لإلقائهما قنابل يدوية على رجال شرطة كانوا يطوقونهما قبل اعتقالهما عام 2004 في لاهاي.

وحكم على نور الدين الفاطمي (23 سنة) الذي اعتقل في أمستردام في يوليو/تموز الماضي وبحوزته سلاح ملغم, بالسجن خمس سنوات لحيازته سلاحا وعضويته "منظمة إرهابية".

ووجهت المحكمة أوامر بسجن خمسة آخرين لمدة تصل إلى سنتين لانضمامهم إلى تلك المنظمة.

وقالت المحكمة إن الإسلاميين التسعة ومعظمهم مغاربة, كانوا أعضاء في المنظمة ولكنها اعتبرت خليتهم لا تعتزم شن هجمات إرهابية بل تريد نشر الرعب بين المواطنين لإثارة الكراهية ضد من هم من غير مسلمين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة