ليبيا تطالب بلغاريا بتوضيحات حول رسوم للقذافي   
السبت 1427/4/8 هـ - الموافق 6/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:57 (مكة المكرمة)، 22:57 (غرينتش)

رسوم كاريكاتيرية عن القذافي أثارت أزمة جديدة بين صوفيا وطرابلس قبل أيام من محاكمة الممرضات (الفرنسية-أرشيف)
أعلن في صوفيا أن الخارجية الليبية استدعت سفير بلغاريا في طرابلس زدرافكو فيليف لتقديم توضيحات حول رسوم كانت صحيفة بلغارية قد نشرتها للزعيم الليبي معمر القذافي.

وقال بيان للخارجية البلغارية أن فيليف استدعي إلى الخارجية الليبية حيث أعرب الجانب الليبي عن "قلقه" حيال رسوم كاريكاتيرية نشرت في الثالث من مايو/أيار بصحيفة نوفينار البلغارية.

واعتبرت السلطات الليبية في بيان أن الرسوم "تسيء إلى سمعة القضاء الليبي" وتشكل "إهانة للشعب الليبي".

ويظهر أحد الرسوم المثيرة للجدل الزعيم الليبي يلعب الشطرنج مع ممرضات مستخدما براميل نفط كحجارة، فيما يظهره رسم آخر متنكرا في زي شيطان ويعد حساء مع السجينات.

وقالت الصحيفة التي نشرت الرسوم الأربعاء إنها تطلب من القذافي "أن يدرك الصفة غير المنطقية" لمحاكمة الممرضات البلغاريات الخمس والطبيب الفلسطيني المتهمين بنقل فيروس الإيدز عمدا إلى 426 طفلا ليبيا بأحد مستشفيات بنغازي (شمال) حيث كانوا يعملون.

ويأتي نشر هذه الرسوم في صوفيا قبل بضعة أيام من محاكمة جديدة بالغة الأهمية للمتهمين الستة الذين يدفعون ببراءتهم.

وأمضى هؤلاء سبعة أعوام بالسجن قبل أن يحكموا بالإعدام، لكن المحكمة العليا الليبية أبطلت الحكم في ديسمبر/كانون الأول وقررت محاكمتهم مجددا اعتبارا من 11 مايو/أيار في ليبيا.

واعتبر الرئيس البلغاري جيورجي بارفانوف وحكومته أن هذه الرسوم تشكل "عملا معزولا" معربا عن أمله "ألا يؤثر" ذلك على العلاقات بين بلغاريا وليبيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة