بيونغ يانغ تحذر من حرب نووية بسبب سياسة واشنطن   
الأربعاء 5/11/1423 هـ - الموافق 8/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كوريون شماليون تجمعوا بميدان كيم إيل سونغ في بيونغ يانغ استعراضا للقوة في المواجهة مع واشنطن

حذرت كوريا الشمالية من تزايد خطر نشوب حرب نووية في شبه الجزيرة الكورية بسبب ما سمته سياسة الولايات المتحدة العدوانية تجاهها. وقالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية إن "واشنطن نشرت بشكل مدروس إشاعة كاذبة عن البرنامج النووي في كوريا الشمالية في محاولة لإفساد جو المصالحة والوحدة الكورية وتأجيج المواجهة بين الكوريتين".

وأوضحت الوكالة أن الوضع الحالي في شبه الجزيرة الكورية هو حصيلة الإستراتيجية الأميركية للهيمنة على العالم، مشيرة إلى أن واشنطن تعمل بجهد لتنفيذ "هولوكوست نووي" في الأمة الكورية بدعوتها إلى تنفيذ ضربة نووية وقائية على كوريا الشمالية.

وأكدت الوكالة أن اندلاع حرب نووية في كوريا سيجلب كارثة على الشعب الكوري في كلتا الدولتين الشمالية والجنوبية، مطالبة جارتها الجنوبية بإحباط المخططات الأميركية وإيجاد حل للمسألة النووية.

ريتشارد باوتشر
العرض الأميركي للحوار
ويأتي التعليق الكوري الشمالي كأول بيان صادر من بيونغ يانغ بعد ساعات من إعلان وزارة الخارجية الأميركية أن الولايات المتحدة أبلغت كوريا الشمالية مباشرة استعدادها لمتابعة الحوار إزاء كيفية وفاء الأخيرة بالتزاماتها المتعلقة بوقف برنامجها النووي.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر تسلم دبلوماسيين كوريين شماليين في الأمم المتحدة نسخة من بيان مشترك صدر أمس عقب يومين من المحادثات في وزارة الخارجية الأميركية بين مسؤولين كبار من الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية.

وقد وافقت حكومات الدول الثلاث في ختام المباحثات على عدم إغلاق باب الحوار مع كوريا الشمالية بوصفه الوسيلة المثلى لحل هذه المسألة الخطيرة. وكررت الدول الثلاث أيضا عزمها المضي قدما في الجهود الدبلوماسية بغية التوصل إلى حل سلمي للأزمة.

لكن البيان أكد في المقابل أن واشنطن لن تقدم لكوريا الشمالية أي تنازلات كي تعود إلى الالتزام بتعهداتها بتجميد برنامجها النووي. ورفض البيان إعطاء بيونغ يانغ أي ضمانات أمنية مقابل تجميد العمل في برنامجها النووي.

ويبدو أن الولايات المتحدة لم توافق على الخطة التي تبنتها سول لحل النزاع والتي تتمحور حول إعطاء واشنطن كوريا الشمالية تعهدا كتابيا بعدم التعرض لأمنها في مقابل قيام الأخيرة بإلغاء برنامجها النووي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة