عشرة قتلى بهجوم لطالبان على بنك في كابل   
الأربعاء 1436/2/25 هـ - الموافق 17/12/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:30 (مكة المكرمة)، 15:30 (غرينتش)

نقل مراسل الجزيرة في أفغانستان عن مسؤول حكومي أن عشرة أشخاص بينهم أربعة مهاجمين قُتلوا وأصيب ثمانية آخرون في هجوم تبنته حركة طالبان استهدف فرعا لبنك بولاية هلمند جنوبي البلاد.

وقال المتحدث باسم شرطة الولاية فريد أحمد عبيدي لوكالة الصحافة الفرنسية إن مهاجما فجر نفسه عند مدخل فرع بنك كابل في مدينة لشكرغاه عاصمة ولاية هلمند، ليتيح المجال لثلاثة من معاونيه باقتحام المؤسسة.

وجرى أثناء عملية التسلل هذه تبادل كثيف لإطلاق النار بين المسلحين والشرطة المحلية حسب المسؤول الذي أضاف أن "المواجهات انتهت بمقتل جميع المهاجمين وسبعة أشخاص بينهم عنصران من قوات الأمن إضافة إلى 14 جريحا".

ونقلت رويترز عن شاهد عيان أن موظفي البنك تمكنوا من الفرار وأنه عندما وقع الهجوم كان البنك مكتظا بالموظفين الحكوميين الذين كانوا يتقاضون رواتبهم.

بنك كابل الذي استهدفه الهجوم كان في صلب فضيحة فساد مدوية في أفغانستان تمثلت في اختلاس نحو 900 مليون دولار من قبل بعض مسؤوليه

تفجير ثان
وقال المتحدث باسم حكومة الولاية عمر زهواك للفرنسية إن قنبلة أخرى فجرت عن بعد على الطريق قرب البنك مما أدى إلى إصابة مدنيين بجروح، موضحا أن الهجوم الأول نفذ في وقت محدد فيما كان موظفون يقبضون رواتبهم في المصرف.

وتبنى الهجوم المتحدث باسم طالبان قاري يوسف أحمدي.

ويأتي الهجوم الجديد لطالبان قبل أقل من أسبوعين من انسحاب معظم جنود حلف شمال الأطلسي (ناتو) من أفغانستان.

يذكر أن بنك كابل الذي استهدفه الهجوم كان في صلب فضيحة فساد مدوية في أفغانستان تمثلت في اختلاس نحو 900 مليون دولار من قبل بعض مسؤوليه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة