الحكومة الأردنية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية   
الأربعاء 1437/8/25 هـ - الموافق 1/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 19:41 (مكة المكرمة)، 16:41 (غرينتش)

أدى رئيس الوزراء الأردني الجديد هاني الملقي وأعضاء حكومته الجديدة اليوم الأربعاء اليمين الدستورية أمام الملك عبد الله الثاني بعد استقالة حكومة عبد الله النسور.

ووافق الملك الأردني على تشكيلة الحكومة التي ضمت 29 وزيرا بمن فيهم رئيس الوزراء الذي يحمل حقيبة الدفاع، بينهم 12 وزيرا كانوا أعضاء في حكومة عبد الله النسور المستقيلة، إضافة إلى أربع سيدات.

ونشر الديوان الملكي تفاصيل الحقائب الوزارية في بيان، حيث أعاد الملقي تفعيل وزارة الشباب التي كانت غائبة في السابق.

وحافظ كل من وزراء الخارجية ناصر جودة والمالية عمر ملحس والتخطيط عماد فاخوري والعدل بسام التلهوني والإعلام محمد المومني على حقائبهم.

كما حافظ وزير الطاقة والثروة المعدنية إبراهيم سيف ووزير المياه حازم الناصر ووزير الشؤون البلدية وليد المصري ووزير الأشغال العامة والإسكان سامي هلسة ووزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكة على مواقعهم.

انتخابات نيابية
وعين سلامة حماد وزيرا للداخلية خلفا لمازن القاضي، وسبق لحماد أن شغل هذا المنصب في حكومة عبد الله النسور، فيما يشغل رئيس الوزراء في الوقت ذاته منصب وزير الدفاع، بحسب الدستور.

وكان الملك الأردني قد أصدر الأحد الماضي قرارا بحل مجلس النواب وقبول استقالة الحكومة، وتعيين الملقي رئيسا للوزراء خلفا للنسور.

وهذه الحكومة هي الـ16 منذ تولي الملك عبد الله الثاني سلطاته عام 1999، وستكون مهمتها الرئيسية التحضير لانتخابات نيابية يتوقع أن تجرى في سبتمبر/أيلول المقبل.

وتعد استقالة حكومة النسور استحقاقا دستوريا بحسب المادة الـ74 من الدستور الأردني التي تنص على أن "الحكومة التي يحل مجلس النواب في عهدها تستقيل خلال أسبوع من تاريخ الحل".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة