أعنف التفجيرات الانتحارية في العراق منذ الغزو   
الأربعاء 1426/8/11 هـ - الموافق 14/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 18:46 (مكة المكرمة)، 15:46 (غرينتش)

بغداد شهدت 11 تفجيرا انتحاريا بسيارات مفخخة في يوم واحد(الفرنسية)

تفجير سيارة مفخخة بساحة العروبة في حي الكاظمية ببغداد في 14 سبتمبر/ أيلول 2005 كان الأعنف من نوعه خلال شهور، فقد راح ضحيته 130 قتيلا على الأقل ونحو 156 جريحا.

وفي ما يلي قائمة بأقوى التفجيرات في العراق منذ الغزو الأنغلوأميركي عام 2003:

19 أغسطس/ آب 2003: هجوم بشاحنة مفخخة على مقر الأمم المتحدة ببغداد يودي بحياة 22 شخصا بينهم مبعوث المنظمة الدولية البرازيلي سيرجيو فييرا دي ميلو.

29 أغسطس/آب 2003: هجوم بسيارة مفخخة أمام مرقد الإمام علي بالنجف جنوب العراق راح ضحيته رئيس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق آية الله محمد باقر الحكيم مع 82 قتيلا آخرين.

1 فبراير/ شباط 2003: مقتل 171 شخصا في هجومين انتحاريين بمدينة أربيل شمال العراق استهدفا مكتبين للحزبين الكرديين الرئيسيين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني.

2 مارس/ آذار 2004: سلسلة هجمات استهدفت الاحتفالات الشيعية بيوم عاشوراء قتل فيها 171 شخصا في تفجيرات انتحارية ببغداد إضافة لتفجيرات عبوات ناسفة وهجمات بقذائف الهاون وتفجير انتحاري في مدنية كربلاء جنوب العراق.

28 فبراير/ شباط 2005: هجوم بسيارة مفخخة في الحلة جنوب بغداد قتل فيه 125 شخصا.

16 يوليو/ تموز 2005: هجوم انتحاري بسيارة مفخخة ببلدة المسيب قرب كربلاء أسفر عن مقتل 98 شخصا على الأقل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة