تحذير لبناني من إيران تلكوم   
الاثنين 1432/1/1 هـ - الموافق 6/12/2010 م (آخر تحديث) الساعة 10:52 (مكة المكرمة)، 7:52 (غرينتش)
حمادة وصف ما جاء في ويكيليكس بأنه حافل بالتلفيقات (الفرنسية)
أظهرت الوثائق التي نشرها موقع ويكيليكس أن لبنان حذر من أن شركة "إيران تلكوم" للاتصالات سيطرت على البلاد، بعد الكشف عن شبكة اتصالات استخدمها حزب الله قبل عامين.
 
وشعرت بيروت بالصدمة لدى اكتشافها في أبريل/نيسان 2008 نظام اتصالات كبيرا يستخدم من قبل حزب الله، وفقا للوثائق.
 
وكان لبنان قد أبلغ الولايات المتحدة والسعودية بشبكة الاتصالات الإيرانية التي يعتقد أنها كانت تعمل بتمويل من قبل إيران، وأبدى الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي دهشة كبيرة إزاء ذلك، كما ورد في وثائق المراسلات التي نشرتها صحيفة ذي غارديان البريطانية.
 
وتقول إحدى الوثائق إن وزير الاتصالات مروان حمادة حذر المسؤولين الأميركيين من المخاطر عقب تلويح حزب الله بأن الاعتداء على شبكة تلكوم "يعادل أي اعتداء إسرائيلي".
 
ووفقا للمراسلات، فإن الوزير اللبناني اعتبر نظام الاتصالات انتصارا إستراتيجياً لإيران لأنها تخلق بؤرة إيرانية في لبنان متجاوزة سوريا.
 
ويرى الوزير حمادة أن قيمة الشبكة للإيرانيين تتمثل في "الجانب الإستراتيجي أكثر من الجانب الفني أو الاقتصادي".
 
ولكن هذه الشبكة بالنسبة لحزب الله -كما قال حمادة- هي الخطوة الأخيرة لإقامة دولة خاصة به، "فأصبح لديه الآن جيش وسلاح ومحطة تلفاز ونظام تعليم ومستشفيات وخدمات اجتماعية وأنظمة مالية ونظام اتصالات".
 
غير أن الوزير حمادة وصف ما جاء في الوثائق التي نقلت عنه بأنه حافل بالتلفيقات، ورفض التعليق عليه أكثر من ذلك، وفقا لصحيفة الغارديان التي نقلت عن وسائل إعلام لبنانية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة