شارون يبحث الدعوة لإجراء انتخابات مبكرة   
الأربعاء 1426/10/14 هـ - الموافق 16/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:59 (مكة المكرمة)، 9:59 (غرينتش)
حكومة شارون مهددة بالانهيار
 (الفرنسية-أرشيف)
أعلن وزير الخارجية الإسرائيلي سيلفان شالوم اليوم الأربعاء أن رئيس الوزراء أرييل شارون سيدعو لإجراء انتخابات عامة مبكرة "إذا أراد زعيم حزب العمل المشارك في الائتلاف الحكومي ذلك" مشيرا إلى إمكانية إجرائها في مارس/ آذار المقبل.
 
وقال شالوم لراديو إسرائيل خلال اتصال هاتفي من مؤتمر يعقد في تونس إن شارون أبلغه خلال اجتماع قريب بأنه "لا داع لتأخير أمر تقديم الانتخابات العامة عن موعدها المقرر" في نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2006.
 
كما أشار شالوم إلى أن شارون بدأ بالفعل مشاورات مكثفة مع قيادات وأعضاء حزب الليكود لبحث مسألة الدعوة للانتخابات المبكرة.
 
وكان عمير بيريتس زعيم اتحاد نقابات العمال الإسرائيلية وزعيم حزب العمل الجديد قد هدد بسحب حزبه من حكومة شارون وهو ما سيؤدي إلى انهيارها.
 
وبعد فوزه على منافسه شمعون بيريز في الانتخابات على زعامة الحزب في التاسع من نوفمبر/ تشرين الثاني الحالي قال بيريتس إنه سيتفق مع رئيس الوزراء على موعد للدعوة لإجراء انتخابات مبكرة خلال محادثاتهما غدا الخميس.
 
كما وعد بيريتس زعيم حزب العمل الجديد (53 عاما) وهو مهاجر يهودي ولد في المغرب بالانسحاب من حكومة شارون وجعل من ذلك محور حملته ليحل محل بيريز -82 عاما - متهما حكومة شارون "بإيذاء فقراء إسرائيل من خلال تطبيق إصلاحات السوق الحرة".
 
يشار في هذا الصدد إلى أن انسحاب حزب العمل الذي انضم إلى حكومة شارون لتمكينها من تمرير قرار الانسحاب من غزة في سبتمبر/ أيلول الماضي سيحرمها من الأغلبية التي تتمتع بها حتى الآن في البرلمان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة