دمشق توجه إنذارا لمنظمة حقوقية بعدم مزاولة عملها   
السبت 1426/8/7 هـ - الموافق 10/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:33 (مكة المكرمة)، 14:33 (غرينتش)

أعلنت المنظمة السورية لحقوق الإنسان (سواسية) اليوم السبت أن وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ديالا الحاج عارف وجهت مؤخرا للمنظمة إنذارا بعدم ممارستها العمل الحقوقي على الأراضي السورية.

وقالت المنظمة إن الوزيرة وجهت إنذارا للمنظمة بعدم ممارسة نشاطها في سوريا في مجال حقوق الإنسان وذلك لعدم تقديمها أوراقا رسمية وطلبا للترخيص القانوني لها.

وأكدت المنظمة من جهتها أنها تقدمت بأوراق رسمية وبطلب للترخيص لها لمزاولة عملها في مجال حقوق الإنسان منذ أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، إلا أن الوزارة امتنعت عن تسجيل الطلب على مدى أكثر من أربعة أشهر من تاريخ تقديم الطلب العام الماضي.

وقال الناطق الرسمي باسمها عبد الكريم ريحاوي إن كل الأعضاء المؤسسين سوريون ويتمتعون بحقوقهم الدستورية والقانونية ويحق لهم إشهار المنظمة "وقمنا بتوجيه إنذار قضائي لوزيرة العمل نطالبها فيه بإشهار المنظمة رسميا, إلا أنها رفضت استلام الإنذار".

وأضاف أن المكتب القانوني للمنظمة يقوم بدراسة الحل الأمثل لإشهار المنظمة قانونيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة