إسرائيل توجه الاتهامات للوزراء الفلسطينيين المعتقلين لديها   
الأحد 1427/6/27 هـ - الموافق 23/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:14 (مكة المكرمة)، 21:14 (غرينتش)
الشرطة الفلسطينية تبحث عن ناجين من التدمير الإسرائيلي في نابلس (الفرنسية)

قال رئيس لجنة الدفاع عن وزراء ونواب حركة المقاومة الإسلامية (حماس) المعتقلين لدى إسرائيل، إن الأخيرة وجهت لائحة اتهام مكررة وموحدة إلى موكليه وإن الاختلاف الوحيد بين لائحة وأخرى هو اسم النائب أو الوزير المعتقل.
 
وأوضح المحامي جواد بولص أن التهم الموجهة للمعتقلين هي "الانتماء إلى تنظيم محظور من خلال انتمائهم إلى كتلة برلمانية (الإصلاح والتغيير) المرتبطة بحركة حماس". و"إشغال منصب هام في تنظيم محظور". أما التهمة الثالثة فهي "تقديم خدمات ونشاط لتنظيم محظور من خلال عضوية المجلس التشريعي". وأوضح أن التهم استندت إلى رأي ضابط إسرائيلي.
 
وتحتجز إسرائيل في سجونها 43 وزيرا ونائبا من حركة حماس، اعتقلت 33 منهم في  يونيو/حزيران الماضي، عقب أسر جندي إسرائيلي في قطاع غزة، في حين فاز عشرة نواب في المجلس التشريعي بمناصبهم وهم داخل السجون الإسرائيلية.
 
وقد اتهمت كتلة التغيير والإصلاح إسرائيل بممارسة الضغط الجسدي والنفسي على وزير الأوقاف والشؤون الدينية نايف الرجوب المعتقل لديها. وقالت الكتلة إنها "فوجئت من حجم المعاناة وطبيعة المأساة التي يعيشها الرجوب في عزله الانفرادي", وإنه يتعرض لتحقيق متواصل يتخلله تعذيب.
 
إسرائيل دمرت مباني السلطة في نابلس وهددت بتدمير مباني طولكرم (الفرنسية)
إقالة مدير
فلسطينيا، أقال وزير الداخلية والأمن الوطني سعيد صيام مدير جهاز الأمن الوقائي في قطاع غزة العقيد سليمان أبو مطلق على أن يتم التباحث في تعيين خلف له.
 
وكان العقيد أبو مطلق تولى رئاسة جهاز الأمن الوقائي في غزة قبل الانتخابات التشريعية الفلسطينية بفترة بسيطة خلفا للعقيد رشيد أبو شباك الذي عينه الرئيس محمود عباس بعد ذلك مديرا للأمن الداخلي الفلسطيني بعد تشكيل الحكومة الفلسطينية.
 
وأثار موضوع تعيين أبو شباك خلافات بين الرئاسة والحكومة التي اعتبرت أن في تعيين أبو شباك سحبا لصلاحيات وزير الداخلية في الإشراف على الأجهزة الأمنية الفلسطينية.
 
واعتبرت مصادر رفضت الكشف عن اسمها تولي العقيد أبو مطلق رئاسة جهاز الأمن الوقائي حاليا مناف للقانون الفلسطيني خاصة وأنه قدم استقالته من عمله قبل ترشيحه نفسه للانتخابات التشريعية الفلسطينية ضمن كتلة حركة فتح عن دائرة خان يونس ولم يحالفه الحظ في الفوز ومن ثم عاد إلى ممارسة عمله دون أي مسوغ قانوني.
 
الأونروا مصدومة من الأوضاع في غزة (الفرنسية)
صدمة الأونروا
من جهة أخرى أعربت مديرة وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) خلال زيارة لها إلى مخيم المغازي للاجئين في قطاع غزة الذي انسحب منه الجيش الإسرائيلي الجمعة، عن صدمتها لحجم التدمير, واصفة الوضع بأنه مروع.
 
وقالت كارين أبو زيد خلال تفقدها الأضرار في الموقع برفقة مدير عمليات الأونروا في غزة جون جينغ، نحن في الأونروا "محبطون ومصدومون" لوضع المخيم الذي يعيش فيه 22 ألف فلسطيني.
 
وقالت إن الاحصاءات الرسمية تشير إلى أن 16 شخصا استشهدوا وأصيب 125 آخرون بجروح, وشردت 80 عائلة ودمرت أربعة منازل بالكامل و26 جزئيا و50 أخرى خارج المخيم, ما يترك أعدادا كبيرة من الأشخاص في نكبة كبرى على مدى الأشهر والسنوات المقبلة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة