كابل تعلن اعتقال قائد حرس الملا عمر   
الجمعة 5/11/1425 هـ - الموافق 17/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:26 (مكة المكرمة)، 21:26 (غرينتش)

القوات الأفغانية تواصل ملاحقة طالبان والقاعدة بمساندة الأميركيين (الفرنسية-أرشيف)
اعتقلت القوات الأفغانية الملا نقيب الله خان قائد الحرس الشخصي لزعيم حركة طالبان الملا محمد عمر في جنوبي أفغانستان.

وقال مصدر أمني أفغاني إن قوات الأمن اعتقلت مع خان قائدا آخر من طالبان يدعى الملا أنجار بينما كانا يستقلان حافلة متجهة إلى مدينة قندهار معقل طالبان.

وأشار إلى أن خان لم يكن مسلحا أثناء عملية التوقيف التي جرت مساء أمس بناء على معلومات من عناصر تمكنت من اختراق الحركة.

وأعرب المسؤول الأفغاني عن أمله في القبض على المزيد من قيادات طالبان بل والملا عمر نفسه حيث تنفذ القوات الأميركية والأفغانية عمليات في مناطق أفغانية عدة لمواجهة عناصر طالبان وتنظيم القاعدة.

وكان الرئيس الأفغاني حامد كرزاي عرض عقب انتخابه في أكتوبر/تشرين الأو الماضي عفوا عاما عن قادة طالبان الذين يتخلون عن العمل المسلح ضد الحكومة. ولكن العفو لن يشمل القيادات البارزة في الحركة التي أطاحت بها الحرب الأميركية على أفغانستان أواخر عام 2001.

وستعلن السلطات الأفغانية قريبا قائمة المطلوبين الذين لا يشملهم العفو بسبب ما وصف بخطورة "جرائمهم ضد الأمة" وذلك في ضوء معايير تحددها أيضا القوات الأميركية.

وأطلقت قوات التحالف بقيادة أميركية الأسبوع الماضي عملية "الحرية المضيئة" في محاولة للقضاء على مقاتلي طالبان والقاعدة ومنعهم من عرقلة الاستعدادات للانتخابات التشريعية التي من المقرر أن تجرى في أبريل/نيسان المقبل. ويساند نحو 18 ألف جندي أميركي هذه العمليات في حين يتولى نحو 8400 جندي من قوات حلف شمال الأطلسي تأمين العاصمة كابل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة