عشرات القتلى بالإعصار وتيب بفيتنام وكمبوديا   
الثلاثاء 1434/11/27 هـ - الموافق 1/10/2013 م (آخر تحديث) الساعة 12:15 (مكة المكرمة)، 9:15 (غرينتش)
الإعصار وتيب أحدث دمارا كبيرا عند مروره وسط فيتنام (الفرنسية)

ذكرت وسائل الإعلام الرسمية الثلاثاء أن أكثر من ثلاثين شخصا على الأقل لقوا مصرعهم بفيتنام وكمبوديا وأن 26 آخرين أصيبوا عند مرور الإعصار وتيب الذي تسبب في أضرار مادية كبيرة وفقدان نحو سبعين بحارا بعد غرق سفن صيد في بحر الصين.

وقالت اللجنة المركزية للسيطرة على العواصف والفيضانات في فيتنام إن ثلاثة أشخاص لقوا حتفهم بوسط فيتنام إثر انهيار مبنى وجدار في وقت متأخر يوم الاثنين كما تم إجلاء 29 ألف أسرة.

وقال كيو في مدير اللجنة الوطنية لإدارة الكوارث لوسائل الإعلام المحلية إن ثلاثين شخصا لقوا حتفهم في كمبوديا كما تم إجلاء تسعة آلاف أسرة خلال الأسبوعين الماضيين بسبب الفيضانات.

وأفادت تقارير اليوم بأن 72 شخصا على الأقل فقدوا قبالة الساحل الصيني عقب انقلاب ثلاثة قوارب صيد أثناء العاصفة يوم الأحد كما أن عمليات الإنقاذ أسفرت عن انتشال شخصين فقط.

وكان الإعصار وتيب الذي تحول صباح الثلاثاء إلى عاصفة استوائية أثناء توجهه إلى لاوس، قد حمل السلطات الفيتنامية على إجلاء أكثر من سبعين ألف شخص في وسط البلاد.

وأدى الإعصار -الذي ضرب فيتنام مساء الاثنين مصحوبا بأمطار غزيرة ورياح بلغت سرعتها 103 كلم في الساعة- إلى تدمير أو إلحاق ضرر بحوالي 250 ألف منزل، وغمرت المياه آلاف الهكتارات من المساحات المزروعة.

وأفاد موقع في إن إكسبرس عن اضطرابات في التيار الكهربائي. ولم يتوفر أي تقدير رسمي لقيمة الأضرار المادية صباح الثلاثاء.

وتضرب فيتنام كل سنة ثمانية إلى عشرة أعاصير، وفي الأسابيع الأخيرة أسفرت الفيضانات الناجمة عن موسم الأمطار عن 24 قتيلا على الأقل في فيتنام وثلاثين في كمبوديا و22 في تايلند.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة