اعتقال عشرين مشاغبا على هامش مونديال ألمانيا   
الأحد 1427/5/15 هـ - الموافق 11/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:30 (مكة المكرمة)، 23:30 (غرينتش)

جنود ألمان يسيطرون على أحد المشاغبين بعد إصابته في أعمال عنف (الفرنسية)


أوقفت الشرطة الألمانية في فرانكفورت 20 مشجعا غالبيتهم من الألمان والإنجليز، لقيامهم بأعمال شغب في اليوم الأول من نهائيات كأس العالم التي تستضيفها ألمانيا حتى 9 يوليو/ تموز المقبل.

وأعلنت شرطة المدينة أنها أطلقت سراح 18 من المعتقلين السبت، مشيرة إلى أن أعمال الشغب تسببت ببعض الخسائر المادية نتيجة تحطيم بعض السيارات والمطاعم مؤكدة أن بعض المشجعين  الإنجليز أصيبوا بجروح طفيفة.
 
واتخذت الشرطة إجراءات احترازية لتجنب حصول مواجهة بين المشجعين، إلا أن ذلك لم يحل دون وقوع هذه "الحوادث" التي تعتبر "روتينية" عند الإنجليز بشكل خاص.
وتواصل تدفق المشجعين الإنجليز إلى فرانكفورت لمؤازرة منتخب بلادهم، فيما أعلنت شرطة الحدود الألمانية الأربعاء الماضي أنها منعت تسعة من المشاغبين الإنجليز من دخول ألمانيا عبر الحدود مع جمهورية التشيك.
 
تغطية كأس العالم 2006
وكانت السلطات البريطانية منعت 3500 من المشاغبين المعروفين من دخول ألمانيا لمتابعة المونديال، ولم يكن واضحا ما إذا كان المشجعون التسعة الذين منعوا من الدخول هم ضمن اللائحة البريطانية "السوداء".
 
جدير بالذكر أن المشجعين الإنجليز لهم تاريخ طويل مع أعمال العنف المرتبطة بكرة القدم، وهو ما دفع بريطانيا لإرسال 80 من رجال الشرطة للتعاون مع زملائهم الألمان في الحد من أعمال العنف والشغب بين المشجعين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة