العمال البريطاني يتقدم برئاسة براون واستقالة بلير   
الأربعاء 1428/1/19 هـ - الموافق 7/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:30 (مكة المكرمة)، 21:30 (غرينتش)

العمال سيحصل على 34% إذا ما ترأس غوردون براون الحكومة (رويترز-أرشيف)
أفاد استطلاع للرأي بأن حزب العمال الحاكم في بريطانيا سيتقدم على حزب المحافظين إذا تولى وزير المالية غوردون براون رئاسة الحكومة.

وحاز حزب العمال في استطلاعات الرأي حاليا برئاسة توني بلير على 33% من الأصوات أي بزيادة نقطة عن الشهر الماضي في حين خسر المحافظون ثلاث نقاط (36%).

لكن استطلاعا نشرته صحيفة التايمز البريطانية اليوم أظهر أنه في حال حل براون محل بلير كما هو منتظر، فإن الفارق بين الحزبين الرئيسيين في بريطانيا سيتقلص إلى نقطة واحدة بحيث يحصل حزب العمال على 34% من دعم الناخبين ويتراجع حزب المحافظين إلى 35%.

أما الحزب الليبرالي الديمقراطي الصغير فتقدم بمعدل نقطة واحدة أي 19% من آراء المستطلعين.

ولا يعتبر أصل براون الأسكتلندي سببا محتملا لتراجع شعبيته في صفوف البريطانيين، إذ أعلن 26% فقط من الذين استطلعت آراؤهم أنهم يعارضون رئيس حكومة من أصل أسكتلندي.

ويعتقد حوالي 44% أن براون رجل يريد مراقبة كل شيء واعتبرت شريحة مماثلة أنه متعجرف.

وقال حوالي 69% من المستطلعين إنه رجل قوي واعتبره 53% رجل دولة.

وأجرى هذا الاستطلاع معهد "بوبولوس" على شريحة من 1509 أشخاص بين الثاني والرابع من فبراير/ شباط الجاري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة