محاكم جرائم الحرب بسيراليون تنطلق الشهر المقبل   
الأحد 1425/3/13 هـ - الموافق 2/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

التجنيد الإجباري للأطفال ضمن الأعمال الوحشية التي ارتكبت في الحرب الأهلية (رويترز-أرشيف)

ستبدأ محكمة جرائم الحرب التي تدعمها الأمم المتحدة بمحاكمة المتهمين بارتكاب أعمال وحشية خلال الحرب الأهلية التي استمرت عشر سنوات في سيراليون، وذلك حسب ما أشار إليه أحد المسؤولين بالمحكمة.

وذكرت متحدثة باسم المحكمة أن القضاة أشاروا إلى أنهم يريدون انطلاق المحاكمات بأسرع ما يمكن.

ووجهت المحكمة التي تتخذ من فريتاون مقرا لها اتهامات لـ13 شخصا بينهم زعماء مليشيات موالية للحكومة وزعماء للمتمردين.

وكانت المحكمة قد أنشأت لمحاكمة الذين يتحملون أكبر مسؤولية عن الأعمال الوحشية التي ارتكبت خلال الحرب الأهلية التي هزت العالم، ومن بينها بتر أطراف المدنيين وعمليات اغتصاب والتجنيد الإجباري للأطفال.

وأدى نشر عدد كبير من جنود الأمم المتحدة في تلك المستعمرة البريطانية السابقة، إلى إعلان انتهاء الحرب هناك والتي قتل خلالها 50 ألف شخص عام 2002.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة