إنجلترا: ارتفاع وفيات مرضى الكبد بسبب إدمان الكحول   
الثلاثاء 1422/9/25 هـ - الموافق 11/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مستشار طبي كبير للحكومة البريطانية إن الإفراط في الخمور يتسبب في زيادة حادة في الوفيات الناتجة عن الإصابة بأمراض الكبد في إنجلترا.

وحذر البروفيسور ليام دونالدسون أن أمراض الكبد تصيب كلا من الرجال والنساء في سن مبكرة عن ذي قبل. وقال في بيان "هناك اتجاه متنام بصورة تبعث على القلق في عدد الشبان الذين يتم تشخيص إصابتهم بتليف في الكبد ويبدو أنه مرتبط بالكحوليات والإفراط في تناولها".

ويشير التقرير السنوي لدونالدسون عن الحالة الصحية في إنجلترا فقط إلى أن أكثر من أربعة آلاف شخص توفوا بسبب تليف الكبد العام الماضي. وقضى المرض على حياة ما يقرب من 800 شخص تراوحت أعمارهم بين 25 و44 عاما كما أنه أجهز على حياة اثنين من كل ثلاثة مرضى قبل بلوغ سن الخامسة والستين.

وقال دونالدسون "أكثر تفسير مقنع حتى الآن للزيادة في معدلات الوفيات من جراء الإصابة بمرض الكبد المزمن وتليف الكبد.. هو ارتفاع مستويات استهلاك الكحوليات". ومضى قائلا "النتائج السيئة لإدمان الكحوليات لا تقتصر على الصحة، لكنها تشمل أضرارا اجتماعية منها الجريمة والحوادث والإصابات ونبذ المجتمع".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة