روسيا ترغب بتعزيز علاقاتها العسكرية مع الهند   
الأحد 1426/9/14 هـ - الموافق 16/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:33 (مكة المكرمة)، 8:33 (غرينتش)

طائرات إليوشن روسية يستخدمها سلاح البحرية الهندي (رويترز-أرشيف)
أبدت روسيا رغبتها بتزويد الهند بأحدث الأسلحة والتقنيات العسكرية وصولا إلى اتفاقات دفاعية جديدة بين البلدين تتيح تعزيز التعاون العسكري القائم بالفعل بينهما منذ سنوات الحرب الباردة.

جاء ذلك على لسان وزير الدفاع الروسي سيرغي إيفانوف الذي يزور الهند للإشراف على مناورات عسكرية مشتركة بين الجيشين الروسي والهندي بمشاركة سلاح البحرية بدأت أمس غرب البلاد.

ونسبت وكالة ترست الهندية للأنباء إلى إيفانوف قوله إنه يأمل في توقيع البلدين على اتفاقية حقوق الملكية العسكرية في نهاية هذا العام من أجل إتاحة نقل التقنية العسكرية بين موسكو ونيودلهي في المستقبل.

وكشف الوزير الروسي عن خطط للدولتين في التعاون من أجل إنتاج نوع متقدم من الطائرات المقاتلة والسفن الحربية والغواصات. وتعد الهند أقوى حليف لروسيا أثناء سنوات الحرب الباردة واشترت أسلحة روسية قيمتها أكثر من 30 مليار دولار أميركي منذ عام 1960.

ومن المقرر أن تبدأ الدولتان مناورات بحرية مشتركة في خليج البنغال الثلاثاء في أعقاب الانتهاء من مناورات الجيشين التي بدأت أمس. ويحضر قائد البحرية الروسية المناورات البحرية التي ستستمر 10 أيام ويشارك فيها 300 جندي.

إيفانوف عبر عن الأمل بانضمام الهند سريعا إلى المناورات العسكرية المشتركة التي تقيمها منظمة شنغهاي للتعاون, وهي منظمة إقليمية تقودها روسيا والصين وتشارك فيها الهند بصفة مراقب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة