محكمة سودانية تقضي بإعدام 18 متمردا   
الخميس 15/2/1437 هـ - الموافق 26/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:56 (مكة المكرمة)، 17:56 (غرينتش)

الجزيرة نت-الخرطوم

قضت محكمة سودانية، اليوم الخميس، بإعدام 18 من أعضاء الحركات المسلحة المتمردة بإقليم دارفور، وصدر الحكم وفق قانون مكافحة "الإرهاب" السوداني.
 
وأوقعت المحكمة الخاصة بجرائم دارفور الاستئناف عقوبة الإعدام شنقا حتى الموت على المتهمين بعد إدانتهم بمحاولة تقويض النظام الدستوري، وإثارة الحرب ضد الدولة، وتشكيل مؤسسات وشبكات تهدد أمن البلاد.

وقالت في حيثيات الحكم بثبوت الاشتراك الجنائي للمتهمين استنادا لأقوال الشهود الذين مثلوا أمامها، وأكدت أن المتهمين ضبطوا في أرض المعركة.

واعتبرت أن المدانين استعملوا الأسلحة الثقيلة في أرياف وقرى دارفور بصفتهم متمردين ضد النظام، وروعوا الآمنين وتسببوا في الإخلال بالأمن والسلامة والطمأنينة للمواطن.

وأكدت تلك المحكمة الخاصة أن المدانين ينتمون للحركات المسلحة ممثلة بحركة تحرير جيش السودان بقيادة مني أركو مناوي وحركة العدل والمساواة، وخاضوا معارك ضد الدولة.

وكانت القوات المسلحة ألقت القبض على المتهمين في مارس/آذار من العام الماضي أثناء مواجهات عسكرية بمنطقة "دونكي البعاشيم" بولاية شمال دارفور.

وكانت حركتا تحرير السودان (فصيل مني أركو مناوي) وحركة العدل والمساواة طالبتا الحكومة بعدم تقديم المتهمين للمحاكمة باعتبار أنهم أسرى حرب، وطالبت منظمات حقوق الإنسان بحماية الأسرى الموجودين لدى الحكومة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة